أمريكي صوّر زميلته المسلمة في المدرسة ونشرها على أنها داعشية، فكيف تصرفت معه؟

رفعت طالبة مسلمة شكوى إلى مدرستها الأمريكية تطلب من إدارة المدرسة التحقيق بشأن زميلها الذي قام بنشر صورتها على موقع التواصل الإجتماعي سناب شات حيث كتب على صورتها ” داعش “، وهو ما هدد حياتها بحسب تصريح الطالبة المسلمة التي تدعى ” سارة على “.

أمريكي صوّر زميلته المسلمة في المدرسة ونشرها على أنها داعشية، فكيف تصرفت معه؟ 1 2/11/2015 - 4:51 م

وذكرت صحيفة الاندبندنت على لسان الفتاة أن المدرسة لم تقم بإتخاذ أي إجراء ضد الشاب الذي سرب صورتها على الإنترنت مشيرا عليها أنها من أفراد تنظيم داعش.

وكتبت الفتاة عبر حسابها على موقع التواصل الإجتماعي فيس بوك بأنه بعد أربعة أشهر من تحقيقات المدرسة كشفت أن الصورة ألتقطت أثناء تناول الغداء في المدرسة ولم تظهر الصورة أي تحرش أو إعتداء ولم تتم محاولات الإبتزاز أو ما شابهها.

جدير بالذكر أن القوانين في أمريكا لا تجرم تصوير الأشخاص الغرباء أو إلحاق التهم بهم، وأضافت الفتاة المسلمة التي تخرجت من مدرسة وودبريدج مؤخراً وتدرس في الجامعة حاليا، وآشارت أن المدرسة لم تخرج بأي تقرير أو نتيجة تذكر.

وعبرت الفتاة عن غضبها قائلة ” إن لم تعتقدوا أن تصوير الناس وإلحاق التهم بهم جريمة فاعذروني إن لقنته درسا قآسيا “، وأضاف محامي المدرسة أن المدرسة قامت بالتحقيق في القضية على محمل الجد رغم أنها لا تتدخل في الأمور الشخصية.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.