أمريكا تضرب سوريا وتستهدف مخازن الأسلحة الكيمياوية والمطارات

أمريكا تضرب سوريا -حسب ما نقلته مواقع تابعة للنظام السوري- وتستهدف مطارات وأماكن أخرى حيوية، ما أدى إلى انقطاع التيار الكهربائي عن أغلب المناطق في دمشق.

أمريكا تضرب سوريا وتستهدف مخازن الأسلحة الكيمياوية والمطارات 1 15/4/2018 - 2:09 ص

دونالد ترامب يتهم روسيا بالتقاعس

وكان دونالد ترامب الرئيس الأمريكي قال: «إن الهجوم الكيمياوي المتبع من النظام السوري ناجم عن تقاعس روسيا عن لجم ديكتاتور سوريا بشار الأسد، كما أن أمريكا تضرب سوريا لأن الشعب السوري لا بد له أن يحيى في أمان وهو ما يفتقده الشعب الآن»، على حد قوله.
وأضاف: «إن أمريكا تضرب سوريا والهجوم العسكري بدأ بالفعل في سوريا بمشاركة دولتي بريطانيا وفرنسا».

روسيا تنشر الأماكن المستهدفة في سوريا

كما نشرت وزارة الدفاع التابعة للنظام الروسي خريطة تضم قائمة بأسماء الأماكن التي استهدفتها قوات الهجوم الثلاثي «أمريكا وبريطانيا وفرنسا» على دولة سوريا.
وأوضحت الوزارة تفصيليا عدد ما أطلقه التحالف الثلاثي من الصواريخ، وسمّت الأماكن المستهدفة، مشيرة إلى أن جميع المطارات السورية محل الاستهداف لم تتعرض لأي ضرر يذكر، وهي:

أمريكا تضرب سوريا في مطاراتها

  • مطار ضمير العسكري بـ12 صاروخا، وجميعها سقطت.
  • المطار الدولي بـ4 صواريخ، وجميعها سقطت.
  • مطار بلي العسكري في الجنوب الشرفي من دمشق بـ18 صاروخا، وجميعها سقطت.
  • مطار شعيرات العسكري بـ12 صاروخا، وجميعها سقطت>
  • مطار المزة بـ9 صواريخ، وأسقطت منها 5 صواريخ.
  • مطار حمص بـ16 صاروخا، تم إسقاط 13 منها دون أضرار جدية في المطار.
  • منطقتا برزة وجمرايا بـ30 صاروخا، تم تدمير 7 منها.

وتعتبر وزارة الدفاع الروسية، أن هذا الهجوم الصاروخي لم يكن، على ما تم زعمه من قبل دول التحالف الثلاثي، ردا على الهجمة الكيمياوية المزعومة فيدوما.

وذكرت وزارة الدفاع التاربعة لروسيا أن الهجوم انتقام على ما حققه جيش سوريا في تحرير أراضي الدولة من الإرهاب العالمي.