“ألمانيا” عن تحويل “آيا صوفيا” إلى مسجد : “إنها ضربة ضد تحالف الحضارات”

قامت الحكومة الألمانية بالتعبير عن أسفها من موقف تحويل متحف “آيا صوفيا” في إسطنبول إلى مسجد.
وقال المتحدث باسم الحكومة الألمانية “شتيفن زايبرت” اليوم الاثنين في العاصمة الألمانية برلين: “(آيا صوفيا) لها أهمية تاريخية ثقافية كبيرة، ولها أهمية دينية كبيرة، سواء بالنسبة للمسيحية أو الإسلام، ونحن نضع أهمية كبيرة على هذا الحوار بين الأديان”.

"ألمانيا" عن تحويل "آيا صوفيا" إلى مسجد : "إنها ضربة ضد تحالف الحضارات"

وذكر “زايبرت” أن وضع «آيا صوفيا» كمتحف منح أتباع كافة التوجهات العقائدية فرصة لدخول حر لهذه التحفة الرائعة، والتراث الثقافي العالمي، في كافة الأوقات، مضيفاً أنه يبقى الآن انتظار كيف سيُجرى تشكيل القرار في هذا الشأن.

من الناحية الأخرى، أدان وزير خارجية لوكسمبورغ “جان أسيلبورن”، إعادة تحويل متحف آيا صوفيا إلى مسجد. وقال أسيلبورن إن قرار تركيا بإعادة فتح المبنى، الذي ظل متحفا منذ عام 1935، لاستقبال المصليين، هو بمثابة انتكاسة في علاقات تركيا مع الاتحاد الأوروبي ومكانة تركيا في العالم بشكل عام، وأكمل “إنها ضربة ضد تحالف الحضارات”.

وكان تحالف الحضارات المدعوم من جانب الأمم المتحدة، تأسس في عام 2005، بعد مبادرة من رئيس الوزراء الإسباني خوسيه لويس رودريجيز ثاباتيرو، ورئيس الوزراء التركي آنذاك “رجب طيب أردوغان”، لتعزيز الحوار بين الثقافات والأديان، بهدف التقريب بين الشرق والغرب.

وقال “أسيلبورن” قبل انعقاد اجتماع لوزراء خارجية الاتحاد الأوروبي يوم الاثنين: “بهذه الاشارة، قامت تركيا بمحو هذا التطور”.

يُذكر أن محكمة تركية ألغت وضع “آيا صوفيا” كمتحف يوم الجمعة الماضي، ثم أمر الرئيس التركي رجب طيب إردوغان بافتتاح “مسجد آيا صوفيا” للصلاة.