أكثر 5 أشخاص أثروا بخطبهم الحماسية المؤثرة على التاريخ الحديث للعالم

هناك الكثير من الخطب التاريخية، أشعلت بكلماتها الرنانة المختارة بعناية، ثورات وحركت جيوش، أو غيرت بلد بكاملها سلميا، وهنا في هذه المقالة، ستجد أكثر خمس أشخاص أثرت خطبهم تأثيراً كبيراً في تاريخنا الحديث، نسبة لما أحدثته من تأثيرات غير عادية بعد إلقاءها، على مستمعيها، وعلى المجتمعات التي ألقيت عليها، إذ غيرت بعضها قوانين كانت تعتبر من الثوابت والمسلمات، والتي اعتاد عليها ذلك المجتمع، ويرفض تغييرها.
ولكن أصحاب هذه الخطب، وقفوا يحاربون بالكلمة من أجل ما يؤمنون به، وبعضها أيضا غني بالحكم والتجارب، نتيجة خبرات طويلة، مر بها أصحاب هذه الخطب، حتى حققوا ما أرادوا تحقيقه، ومن ثم نقلوا تجربتهم إلى الأجيال القادمة، عبر الكلمات الحماسية المؤثرة، أحدثت التغيير المنشود، ولو بعد حين.

أكثر 5 أشخاص أثروا بخطبهم الحماسية المؤثرة على التاريخ الحديث للعالم 1 31/7/2017 - 1:44 ص

1- مارتن لوثر كينج:

مارتن لوثر كينج
زعيم حركة الحقوق المدنية مارتن لوثر كينج – ويكيبيديا

قبل مائة عام من الآن، ألقى أمريكي عظيم، والذي نقف أمام أثر من آثاره اليوم، خطاب التحرير، ذلك القرار، كان بمثابة شعلة تهتدي على ضوءها، آمال الملايين من الزنوج العبيد، الذين ذبلت سنوات أعمارهم تحت لهيب الظلم، واصبح القرار فجر ضاحك ينهي ليل العبودية الطويل“.
جاءت هذه الكلمات كمقدمة في خطاب ألقاه زعيم حركة الحقوق والحريات المدنية، مارتن لوثر كينج، في العام 1963، أمام أكثر من 250 ألف أمريكي احتشدوا أمام نصب الرئيس أبراهام لينكلن – محرر العبيد في أمريكا – التذكاري، للمطالبة بالمساواة في الحقوق المدنية بين المواطنين، في مسيرة تاريخية، غيرت وجه أمريكا العنصري، بإعلان قانون الحقوق المدنية، بعد لقاء وفد من المشاركين في المسيرة بالرئيس الأمريكي آنذاك، جون كينيدي.

مقبرة مارتن لوثر كنغ مكتوب عليها "حر في النهاية! حر في النهاية! شكراً يا رب العالمين، أنا حر في النهاية!" - المصدر ويكيبيديا
مقبرة مارتن لوثر كنغ مكتوب عليها “حر في النهاية! حر في النهاية! شكراً يا رب العالمين، أنا حر في النهاية!” – ويكيبيديا

وكان المحرك الأبرز لهذه المسيرة، كلمات خطبة زعيمها الرنانة – عرفت لاحقاً بخطبة لدي حلم ، والتي أثرت في الجموع المشاركة وأبقت جذوة حماسهم متقدة، باستخدامه إقتباسات من الكتاب المقدس، واعتماده على البلاغة والكلمات التي تؤثر على الناس.
لدي حلم، بأن دولتنا ستنهض في يوم من الأيام، وتحيي معنى عقيدتها الحقيقي لتقول: أننا ملتزمون بهذه الحقائق فتكون شهادة بأن الجميع خلقوا متساوون“.

لدي حلم، أن صغاري الأربعة سيعيشون في يوم من الأيام، في بلد لا يحكم عليهم فيه على أساس لون بشرتهم، بل أفعالهم وشخصياتهم، اليوم لدي حلم“.

أحرار أخيراً .. أحرار أخيراً
لك الشكر يا رب ..
أخيراً نحن أحرار”.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.