أكثر من نصف مليون أمريكي قاموا بتنزيل تيليجرام بعد تعتيم وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بترامب

أصبح تيليجرام ثاني أكثر التطبيقات تنزيلًا في الولايات المتحدة بعد تعليق الرئيس دونالد ترامب من تويتر و فيسبوك، وفقًا لتقارير التليجراف.

أكثر من نصف مليون أمريكي قاموا بتنزيل تيليجرام بعد تعتيم وسائل التواصل الاجتماعي الخاصة بترامب 1 12/1/2021 - 9:11 ص

وقالت الصحيفة، نقلاً عن شركة البيانات Sensor Tower، إن حوالي 545 ألف شخص في الولايات المتحدة قاموا بتنزيل تيليجرام بين الأربعاء والأحد، أي ما يقرب من ثلاثة أضعاف نفس الفترة من الأسبوع السابق، بعد أن تم قطع اتصال شبكة Parler الاجتماعية.

قال الرئيس التنفيذي جون ماتزي يوم الاثنين إنه من المرجح أن تظل شركة بارلر غير متصلة بالإنترنت لفترة أطول من المتوقع بعد أن دفع حظر شركات التكنولوجيا الكبرى مقدمي الخدمة الآخرين إلى التخلي عن الخدمة، التي تحظى بشعبية لدى مؤيدي ترامب.

في وقت سابق، علقت جوجل وآبل وأمازون خدماتها على الشبكة الاجتماعية بعد اتهامها بالفشل في التصرف بشأن المنشورات المتعلقة بالعنف في كابيتول هيل.

في يوم السبت، قال بافيل دوروف مؤسس تيليجرام، وفقًا لما نقلته التليجراف، إن هذه الشركات الثلاث “تشكل مشكلة أكبر بكثير للحريات من تويتر.” قال دوروف إن تيليجرام كان يعمل على طريقة لمواصلة العمل على أجهزة iPhone حتى لو أزالت أبل تيليجرام من متجر التطبيقات.

قال جين جولدبيك، أستاذ دراسات المعلومات في جامعة ميريلاند، لصحيفة التلجراف إن تلجرام يمكن أن يصبح “موطنًا طويل الأمد” لأنصار ترامب من بارلر لأنه من غير المرجح أن يتم نقله إلى الإنترنت.

في 6 يناير، اقتحمت مجموعة من أنصار ترامب مبنى الكابيتول الأمريكي، واشتبكت مع الشرطة، وألحقت أضرارًا بالممتلكات، واستولت على مرحلة التنصيب واحتلت القاعة المستديرة. ووقعت الاضطرابات بعد أن حث ترامب أنصاره على الاحتجاج على تزوير مزعوم للناخبين خلال الانتخابات الأخيرة.

تم حظر الرئيس المنتهية ولايته منذ ذلك الحين على جميع الشبكات الاجتماعية الرئيسية على الأقل حتى بعد تركه منصبه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.