أول أغنية راب لمغنيات وراقصات ترتدي الحجاب

تشهد الولايات المتحدة الأمريكية في الفترة الأخيرة وخاصة بعد تولي دونالد ترامب منصب الرئاسة العديد من التوترات للمسلمين في أمريكا، سواء كانوا من الأمريكان أو الوافدين الأجانب والعرب، والأمر الذي دفع العديد من السيدات المسلمات لعدم إرتداء الحجاب، بسبب جرائم وحوادث الكراهية التي تحدث لهم من قبل متشددين، زاد نشاطهم بعد تولي ترامب منصبه.

أغنية راب لمغنيات ترتدي الحجاب

أغنية راب للمحجبات

وفي وسط كل هذا العداء، قامت الشاعرة الأمريكية ذات الأصول السورية منى حيدر بإصدار أغنية باللغة الإنجليزية، تنتمي لفئة أغاني الراب التي تنتشر بين أوساط الشباب الأمريكي تحت عنوان “حجابي” أو “Hijabi”، وأصدرته بنظام الفيديو كليب والذي شارك في الغناء والرقص بها نساء محجبات من أصول مختلفة.

ونشرت حداد أغنيتها في الاحتفالية الأولي باليوم العالمي للمرأة المسلمة، والموافق السابع والعشرون من شهر مارس، والذي تم الاحتفال به للمرة الأولى هذا العام.

“حجابي”مغنيات ترتدي الحجاب

أغنية حجابي لمغنيات ترتدي الحجاب
أغنية راب لمغنيات ترتدي الحجاب

وقالت منى أنها قامت بغناء تلك الأغنية كمحاولة منها لرفع الأحكام المسبقة على السيدات التي تلبس الحجاب، وعرض ما تتعرض لها المرأة المسلمة من أسئلة سخيفة حول حجابها بشكل يومي.

ولقت الأغنية للعديد منالإنتقادات التي وجهت إليها باعتبار أن تلك الأغنية حرام، خصوصا مشاركة راقصات ومغنيات محجبات بها، ما يتعارض مع النظرة للسيدة المحجبة من وقار.

من هي منى حيدر؟

منى حيدر تغني راب وترتدي الحجاب
منى حيدر صاحبة أغنية حجابي

منى حيدر هي شاعرة أمريكية من أصول سورية، ولدت في مدينة فلنت بولاية ميتشجان الأمريكية، وتحرجت من جامعة ميتشجان، قبل أن تسافر إلي سوريا لتتعلم بها اللغة العربية وأصول الدين الإسلامي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.