أطرف 10 طرق في إنفاق المال عند الأثرياء على مر التاريخ

كثيرا مايقال أن المال ليس كل شيء، ولكن الأكيد أن المال ليس شرطا في جعل الحياة أكثر متعة. وهنا نعرض عليكم 10 طرق طريفة في إنفاق المال بإفراط بطريقة تبعث على السخرية

من أصحاب هذه الثروات وطريقة إنفاقها.
10- بيري وول  E. Berry Wall والأحذية الجلدية

1-boots
ولد ايفاندر بيري وول في شوارع نيويورك نحو الربع الأخير من القرن 19th تحديدا في عام 1860، وأصبح وول مليونيرا عندما بلغ 18 سنة من العمر وزاد ثراؤه لما بغ 22 سنة من

عمره إذ ورثت مليون دولار من والده وجده على التوالي.
وبدأ ينفق أمواله على الثياب، حيث اشتهر بأنه اشترى 5000 ربطة عنق، و300 زوج من القفازات. كما اشتهر أنه أول رجل في أمريكا يرتدي ملابس خاصة بالسهرات، لأنه في ذلك

الوقت كان ارتداء ملابس السهرة حكرا على النساء فقط.
وكان وول يغير ملابسه 40 مرة في الصباح فقط. وأما سبب ارتباط اسمه بالأحذية الجلدية، فلأنه اشترك في رهان مع مجموعة من الأصدقاء وكان الرهان حول من يرتدي الزي الأكثر

سخرية. حيث لنتعل وول حذاء جلديا لامعا يصل إلى وركيه.

9- كاليجولا يسبح في الذهب بأتم معنى الكلمة

2-caligula
عرف الإمبراطور كاليجولا بأنه لإنسان فضيع، ولايمكن احتمال أخلاقه وتصرفاته البذيئة، وحبه للنساء. وعلاقته بالذهب كانت أسوأ من طباعه فقد كان يعبد المادة وبخاصة الذهب.إذ

كان يطلب من عبيده أن يجمعوا له ذهبه ويقومون بتغطيته به، كما أنه كان يطلب من طباخه أحيانا أن يصنع له خبزا مصنوعا من الذهب الخالص لسبب واحد وهو التفاخر أمام الناس بما

يملك من الذهب، وكان في مرات كثيرة يرمي هذا الخبز المصنوع من الذهب على الأرض ليعبر للناس عن مدى ثرائه. كما أنه كان يرمي القطع النقدية الذهبية على الأرض ويسير فوقها.
ومن الغريب أيضا أنه كان كثيرا مايرتدي ثياب النساء لسبب واحد وهو أن هذه الأزياء تكون مرصعة بالذهب.

8- إدوارد هيوز هيوز Edward Hughes ومشكلة القمار

3-gambling
أصبح إدوارد هيوز من أكبر أثرياء القرن 19، وصار له اسم في الأوساط الاجتماعية العليا عندما ورث £ 40000 في عام 1819 وكان في سن ال 23.وبسبب هذا الثراء الجديد بدأ

ينفق أمواله على الملابس والقصور الفخمة. كما أنه ينفق الكثير على رحلات الترفيه المختلفة خاصة الصيد، وكثيرا ماشوهد هيوز ومعه جيش من الخدم يمشي وراءه، يحملون البنادق،

والنبيذ، والغذاء.
ولسوء حظ هيوز أن له هواية أخرى وهي القمار، وكان يحب الرهان بآلاف الجنيهات حتى على ألعاب القمار البسيطة.والغريب في كل ذلك أنه كان ساذجا للغاية وخاسرا من الطراز

الرفيع، مما جعل السكان المحليين يستغلونه كثيرا، ويجنون مبالغ طائلة من وراء اللعب معه.
ومن أمثلة ماكان يخسره هيوز هو خسارته لمبلغ  45، 000 £ في أمسية واحدة، والكارثة كانت في الليلة الموالية لتلك الأمسية إذ خسر  £ 37000000.مما جعله يخسر كل أمواله

وأصبح مدانا، ففر إلى باريس لتجنب دفع ديونه وعاش بقية أيامه في راحة وهدوء.

7- المركيز الخامس The 5th Marquis Of Anglesey والأردية

4-marquis
هنري سيريل باجيت، ويعرف أيضا باسم ماركيز 5، كان شخصية أسطورية في إنجلترا. في أواخر القرن 19 وأوائل القرن 20 عرف في جميع أنحاء البلاد بعاداته في الإنفاق المجنون

على اللباس. وكان باجيت يحب أن يتبختر في جميع أنحاء المدينة واضعا على رأسه تاجا من الماس الخالص. وكانت كل ثيابه التي يشتريها مرصعة بالماس.ولا يرتديها إلا مرة واحدة فقط

ثم يتركها ولايلمسها أبدا. متبعا نمطا معيشيا بذخا، وإسرافا غير محدود.حتى أنهى كامل ثروته، وبدأت ديونه تتراكم فاضطر إلى الاستدانة، ثم إلى بيع كل مالديه من أجل تسديد تلك

الديون. وقد وجدت في إحدى مستودعاته 100 رداء من الحرير جديدة لم تلمس من قبل.وهو ماجعل الناس يطلقون عليه هذه التسمية.
قضى باجيت  في إنفاق أموال عائلته التي بلغت 110، 000 £ وهو مايعادل (حوالي 8000000 £ اليوم).

6- جوردون بينيت صاحب اليخت البقرة

5-bennet
كان جيمس جوردون بينيت الابن مستهتر القرن 19، فقد ولد وملعقة من الفضة في فمه، رغم أن والده كان رجل أعمال محترما، ويتعب في عمله. أما ابنه فقد كان همه فقط إنفاق المال.
فقد أنفق بينيت حوالي 40 مليون دولار في حياته. ومن بين أمثلة إنفاقه المجنون للمال أنه رمى مبلغا كبيرا من المال لسبب بسيط وهو أنه لم يستطع أن يضعه في جيبه. كما اشترى مطعما

لسبب واحد وهو أن أحد الأشخاص جلس في مقعده.
ومن أمثله إسرافه شراؤه ليخت خصيصا لبقرته، ووفر لها في اليخت كل شيء حتى المروحة لكي تستمتع بالهواء المنعش، وتعطيه زبدة طازجة.

5- هوارد هيوز والنعال الفضية

6-howard
عندما بلغ هوارد هيوز 19 من العمر، توفي والده. الذي كان ينقب على النفط ومخترع المثقاب التي أحدثت ثورة في التنقيب عن النفط، بدأ هيوز بإنتاج أفلام نالت شعبية كبيرة. وعندما

اندلعت الحرب العالمية الثانية اشترى لنفسه شركة طيران، حتى أصبح بعد سنوات قليلة من أغنى الناس على الأرض، ووصت أمواله إلى المليارات. وفي منتصف سنة 1960 طلب من

أحد مقربيه أن يشتري له أكبر قطع الأرض في مدينة لاس فيغاس، حيث اشترى فندقا، و5 كازينوهات ثم اشترى أستوديو التلفزيون المحلي لسبب وحيد هو أن لايشعر بالملل.

4- ماري انطوانيت وقارب لشعرها

7-marie
عاشت ماري انطوانيت حياة بذخ وإسراف، وكثر الكثير من الجدل حولها، وكيف أ، ها كانت تقتني الأشياء ولا تستعملها إلا مرة واحدة في حياتها. كقيامها بشراء قارب فقط من أجل أن

تجعل شعرها يجف.

3- كيم جونغ الثاني والكركند

8-kim-jong
خلال فترة توليه منصب المرشد الأعلى لكوريا الشمالية، استغل كيم جونغ سلطته المطلقة واستخدامها للحصول على كل نزوة عابرة. بينما كان شعبه يتضور جوعا وتوفي منهم الآلاف،
وقد كانت تشحن للمرشد الأعلى الآلاف من زجاجات الكونياك  لملء قبو النبيذ الخاص به، وقيل أنه كان يطعم كلابه أفضل من موظفيه. مثلما ذكر طاهي السوشي الياباني الذي كان يعمل

طباخا عند كيم جونغ، وكان كيم يتفقد كل حبة أرز باليد قبل طهيها خوفا من أن يوضع له شيء في الطعام.
ولعل من أبرز مظاهر بذخ كيم هو ماذكره المبعوث الروسي، كونستانتين بوليكوفسكى، الذي ذكر أنه سافر مرة مع الزعيم كيم، فكانت الكركند الحية تأتيه كل يوم جوا، وكانوا يأكلونها

بأعواد من الفضة.

2- كليوباترا واللؤلؤة

9-cleopatra (1)
كليوباترا الشخصية الفرعونية الشهيرة، والتي يقال أنها واحدة من أكثر أثرياء البشرية. ولايمكننا هنا ا، نذكر حياة البذخ الذي عاشته. ونكتفي بذكر قصة اللؤلؤة. وهي قصة رهان

سخيف حيث كان المطلوب من كليوباترا أن تبتلع 3، 000 رطل من الذهب، وهو ماحدث فعلا، وقد استعملت عدة مواد لإذابة ذلك الذهب.

1- حياة بابلو اسكوبار مع البذخ

10-pablo (1)
عندما كانت إمبراطورية بابلو اسكوبار للكوكايين في في ذروتها، أنفق ما يزيد عن 2500 $ على الأربطة المطاطية لجمع أكوام من المال وتكوين رزم منها. وقد كان المال متاحا له بشكل

مفرط حتى أنه في الكثير من الأحيان لايجد أين يخزن المال بعد امتلاء مستودعاته، فيضع بعضا منه في الشاحنات والسيارات، والبعض الآخر يخزنه في جدران منازل الناس، حيث كانت

هذه المنازل كل منها يحتوي على ما يزيد عن 5000000 $.
وحتى عندما كانت الشرطة تتابعه كان ينفق المال ببذخ على الناس. ولكن المذهل فعلا هو عندما عرض إسكوبارعلى دولة كولومبيا  تسديد الدين الوطني بأكمله وهوما كان قيمته

10000000000 $ من جيبه الخاص.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.