أسرار لا تعرفها عن جائزة نوبل

جائزة نوبل هي أكثر جائزة دموية في التاريخ عكس الاعتقاد الشائع أن ألفريد نوبل مخترع الديناميك كان مخترعه لأغراض سلمية والبشر هم من أساؤوا استخدامه كل ذلك اعتقاد خاطئ حيث إنه في الأصل لم يكن غرضه سلمي دعونا نشرح ذلك باستفاضة

الغرض الحقيقي وراء اختراع ألفريد نوبل

ألفريد نوبل وعائلته كانوا تجار حروب من الدرجة الأولى فقد قام والده – Immanuel Nobel – بعد مهاجرته من السويد لروسيا بفتح مصنع أسلحة وكان مصنعه من أكبر ممدي روسيا بالأسلحة في حرب القرم عام 1853 : 1856 والتي وصل أعداد ضحاياها إلى 500 ألف شخص وعاد عليه بثروة كبيرة.
ألفريد نوبل نفسه قبل وفاته كان تحت إشرافه 90 مصنع بيصنعوا أسلحة وكانت من جمله الشهيرة (ديناميتي سينشر السلام أكثر من آلاف المعاهدات الدولية لمجرد أن يرى البشر مدى فتكه سوف يؤثرون السلام حتمًا) ولكن حقيقتًا لم يحقق هذا الاختراع السلام بتاتًا بل أصبح البشر متعطشين للدماء أكثر.

السر وراء قرار ألفريد نوبل بالتبرع بجميع أملاكه

قام ألفريد نوبل بالتبرع بثروته والتي كانت حوالي 31 مليون كورونا سويدية والتي تعادل الآن 160 مليون دولار لكي يقوم بعمل جائزة سنوية للعلماء في عام 1888 استيقظ ألفريد نوبل على خبر وفاة أخوه (ludvig Nobel) ولكن انتشرت شائعات بين الناس بأن من مات هو ألفريد نوبل نفسه فوجد الصحف الإخبارية جميعها تحتفل بخبر وفاته ومنهم صحيفة فرنسية كتبت (Le Marchand de la mort est mort) أي : (ملك الموت ميت) ومن هنا قام ألفريد نوبل بالتبرع بأمواله في سبيل العلم حيث قام بعمل جائزة نوبل وأول من حاز على هذه الجائزة هو الكاتب الفرنسي رينيه سولي برودوم عام 1901 ٬ وحصل عليها أيضًا الروائي المصري نجيب محفوظ عام 1988 ومن بعده أحمد زويل عام 1999 وكذلك حصل عليها محمد أنور السادات عام 1978 في السلام.ألفريد نوبل


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً