أستراليا شهدت رابع أكثر الأعوام حرارة في عام 2020

قال مكتب الأرصاد الجوية في أستراليا، اليوم الجمعة، إن أستراليا شهدت رابع أكثر أعوامها حرارة على الإطلاق، على الرغم من تأثير التبريد المعتاد في الأشهر الأخيرة لنمط المناخ في لا نينا.

أستراليا شهدت رابع أكثر الأعوام حرارة في عام 2020 1 8/1/2021 - 11:29 ص

جاء عام 2020، الذي كان أكثر رطوبة من المتوسط، في أعقاب العام الأكثر سخونة وجفافًا في أستراليا في عام 2019، والذي وصل إلى نتيجة كارثية مع حرائق الغابات التي غزاها الجفاف التي أودت بحياة 33 شخصًا على الأقل، ودمرت أكثر من 3000 منزل، ودمرت 19 مليون هكتار (47 مليون فدان).

قال رئيس عمليات المناخ في مكتب الأرصاد الجوية، أندرو واتكينز، إنه على الصعيد العالمي، من المرجح أن يتم الاعتراف بعام 2020 باعتباره ثالث أكثر الأعوام حرارة في العالم على الإطلاق بمجرد حساب البيانات المناخية لشهر ديسمبر.

تم الإعلان عن La Nina، الجانب الأبرد من النينو المعروف، في المحيط الهادئ في سبتمبر. تحدث ظاهرة لا نينا عندما تصبح الرياح التجارية الاستوائية أقوى، مما يؤدي إلى تغيير تيارات سطح المحيط وتكوين مياه عميقة أكثر برودة.

قال واتكينز: “يمكنك القول إن رابع أكثر الأعوام دفئًا على الإطلاق هو عام لا نينا الأكثر دفئًا”.

لكن هذا العام بدأ حارًا وجافًا جدًا وانتهى مثل La Nina. لذلك يمكن الجدال فيما إذا كنت ستقول إنه تأثر حقًا بما يكفي من العام لتتوقع أن يكون أكثر برودة “.

سُجلت أعلى درجة حرارة في أستراليا لعام 2020 عند 48.9 درجة مئوية (120 درجة فهرنهايت) في ذروة حالة طوارئ حرائق الغابات في بنريث بولاية نيو ساوث ويلز في 4 يناير. وكانت أعلى درجة حرارة سجلت على الإطلاق في منطقة سيدني.
كانت الأعوام 2013 و 2005 الأكثر سخونة في أستراليا.

كانت درجة الحرارة اليومية في أستراليا 1.15 درجة مئوية (2.07 درجة فهرنهايت) أعلى من المتوسط العام الماضي، وكان هطول الأمطار أعلى بنسبة 4 ٪ من المتوسط على الرغم من بداية العام الجافة.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.