أردوغان يتشبث بهذا الشرط لكي توافق بلاده على انضمام السويد وفنلندا لحلف الأطلسي

قال الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، أمس الأحد، إن بلاده تتمسك بشرط هام حتى تصادق على موافقتها بانضمام كل من السويد وفنلندا إلى حلف شمال الأطلسي “الناتو”.

أردوغان يتشبث بهذا الشرط لكي توافق بلاده على انضمام السويد وفنلندا لحلف الأطلسي

وأشار أردوغان إلى أن هناك 130 مطلوبا لدى السويد وفنلندا، وعلى الدولتين تسليم من لديها، لكي تصادق أنقره على قبول عضويتهما في الحلف العسكري.

يشار إلى أن تركيا تجمد منذ مايو الماضي الطريق أمام السويد وفنلندا إلى حلف الناتو، وتطالبهم بترحيل من أسمتهم باالإرهابين.

أردوغان يتشبث بهذا الشرط لكي توافق بلاده على انضمام السويد وفنلندا لحلف الأطلسي

وفي وقت سابق، صرح وزير الخارجية التركي، مولود تشاوش أوغلو، إن ستوكهولم قامت بمجموعة من الإجراءات الإيجابية، لكن بلاده تنتظر خطوات أخرى كي تسحب اعتراضها على انضمام كلا البلدين إلى الناتو، وفقاً لـ “فرانس برس”.

تصريحات أميركية

وكان المتحدث الإقليمي باسم وزارة الخارجية الأميركية “صامويل وربرغ”، قد صرح من قبل لمحطة «سكاي نيوز عربية» “إن فنلندا والسويد، ستعززان تحالفنا، ليس فقط من خلال قدراتهما العسكرية، لكن أيضا بالتزامهما الراسخ بالديمقراطية، والنظام الدولي، القائم على القواعد، واحترام حقوق الإنسان”.

السويد وفنلندا قد تنضمان إلى الناتو في 2023

أردوغان يتشبث بهذا الشرط لكي توافق بلاده على انضمام السويد وفنلندا لحلف الأطلسي

وفي وقت سابق، صرح الأمين العام لحلف شمال الأطلسي “الناتو“، ينس ستولتنبرغ “إن السويد وفنلندا قد تنضمان إلى الناتو في عام 2023″، لكنه أكد في ذات الوقت، أنه لا يمتلك ضمانات بشأن تاريخ محدد.

جدير بالذكر أن حلف شمال الأطلسي “الناتو” هو تحالف عسكري، نشأ عام 1949، بغرض مواجهة تهديدات روسيا، بعد الحرب العالمية الثانية، وينص ميثاق الحلف على وجوب موافقة كل الدول الأعضاء (وعددها في الوقت الحالي 30 دولة)، على انضمام أي دولة جديدة إليه.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
أو لايك من فضلك على فيس بوك
اترك تعليقاً