أختراع قلب صناعى ثلاثى الأبعاد يلغى العمليات الجراحية والقلب المفتوح.

هناك الكثير من مرضى القلب يعانون من العمليات الجراحية والكثيرون منهم يقومون بعمل القلب المفتوح ولا خيار لهم في ذلك وهذه العملية الكبيرة رهبة للمريض وماتسببه من ألم وتعب وأرهاق.

أختراع قلب صناعى ثلاثى الأبعاد يلغى العمليات الجراحية والقلب المفتوح. 1 21/9/2015 - 5:37 ص

وبعد أجراء هذه العملية تجعل المريض دائما في مشاكل صحية وأصبح الآن العلم يبحث ويقوم بكل جديد لأكتشافات العلاجات للمرض وبدائل للعمليات الجراحية.

وقد قام عدد من الباحثين من ماساتوسش للتكنولوجيا ومستشفى بوسطن للأطفال يعمل ثورة في العلم الحديث والأبتكارات قد قاموا بعمل قلب صتاعى ثلاثى الأبعاد  ليستعينوا به في العمليات الجراحية.

ويقوموا بذلك عن طريق عمل تصوير بالرنين المغناطيسى حتى يقوموا بتنفيذ نموذج طبق الأصل من قلب المريض خلال ثلاث ساعات فقط.

وعند عمل أشاعة الرنين المغناطيسى تأخذ الأله أكثر من مئة صورة لأكثر من عضو من أعضاء الجسم حتى يقوموا بعمل نموذج ثلاثى الأبعاد بشكل أكثر دقة ومتطابقة مع العضو الحقيقى.

ولابد من أخذ المسافات بكل دقة بين عضو والأخر وبحرص شديد للأشخاص التي سوف تقوم بأجراء عمليات خطيرة وصعبة وشديدة التعقيد.

ومازال هذا النظام التكنولوجى المتطور المذهل في بدايته ويقوموا العلماء والباحثين بالأنتظار لتجربة سبعة عمليات جراحية لمرضى القلب في مستشفى بوسطن حتى يقيموا الأختراع ومدى فائدته.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.