“Nike” تتحدى الغرب وتثبت أن الرياضة للجميع

كامرأة مسلمة ترتدي الحجاب والملابس الفضفاضة وترغب في ممارسه رياضة معينه خارج المنزل بالنوادي العامه، جعلت التسوق للملابس الرياضية  كالبحث عن إبرة في كومة قش، بل كنت تضطرين لوضع الاكمام الطويله بنفسك وتركيب حجاب ملائم بنفسك أيضا لتحافظي على رغبتك في ممارسة الرياضة والحفاظ على قيمك وتعاليم دينك من ناحية أخرى.
ولله الحمد يتغير الأمر كثيرا منذ سنوات إلى الآن فالمزيد والمزيد من العلامات التجارية وصناعة الملابس اهتمت بنوع الملابس  التي تعكس تلك القيم. وتفهم أن الفتاة الراغبة  في ارتداء ملابس  أكثر حشمه لا يعني أنها  لا تعيش  حياة نشطة. بل يعني فقط أنها تريد  أن تفعل تلك الآنشطة في الطريقة التي تناسب القيم الخاصة بمعتقداتها ودينها. وهذا يجعل من إطلاق نايكي من “برو الحجاب” خطوة موضع ترحيب حقا، وإعتراف أنه قد يكون هناك أكثر من توجه وقيم لممارسي الرياضه والراغبين في البطولات مثل ما كان من “دعاء الغباشي” لاعبة مصر لكرة الشاطئ  بالاولمبيات.

"Nike" تتحدى الغرب وتثبت أن الرياضة للجميع 1 29/3/2017 - 8:37 ص

خطوة شركة “Nike” خطوة رائعة ومميزة تتيح خيارات أكبر لجميع النساء، مما يعطيها القدرة على العثور على الأشياء مريحة وليس مجرد الاكتفاء بما هو متاح. هذا أمر مهم لأن رؤية نفسك متألقة، وتحسين مظهرك بشكل مقبول في الأماكن العامة يخلق التفاهم والتعاطف بينك وبين الآخرين.

وبالنسبة للأشخاص الذين لا تعترفون بالحجاب أيضا. مهم أن يتم تصنيع ملابس المحجبات من ماركات معروفه عالمياً لأنه يسمح لنا أن نُرى كبشر يستحقون الاحترام حتى لو نختار أنماط الحياة المختلفة. آمل أن تستمر أكثر العلامات التجارية للتفهم وتقر تفضيلات النساء المتنوعة لأنه على حد سواء الاستفادة هي  بيت القصيد.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.