5 طرق لاستخدام ماء الورد للحصول على بشرة متوهجة

ماء الورد هو ماء منكه محضر عن طريق نقع بتلات الورد في الماء، يأتي ماء الورد بفوائد كبيرة عندما يتعلق الأمر بالعناية بالبشرة، مناسب لجميع أنواع البشرة بما في ذلك البشرة الأكثر حساسية، كان ماء الورد مكونًا شائعًا في الجمال منذ العصور القديمة وغالبًا ما يوجد في منتجات التجميل لخصائصه المجددة والمهدئة. كما أن له خصائص مطهرة وغالبًا ما يستخدم لإضفاء توهج على الجلد، فيما يلي بعض الطرق التي يمكنك من خلالها دمج ماء الورد في نظام التجميل الخاص بك للحصول على بشرة متوهجة.

استخدام ماء الورد للحصول على بشرة متوهجة

5 استخدامات لماء الورد لبشرة متوهجة

5 طرق لاستخدام ماء الورد للحصول على بشرة متوهجة
ماء الورد للحصول على بشرة متوهجة

ماء الورد كمنغم للبشرة

كثيرًا ما يُطلب منا اتباع نظام تنظيف وتوحيد وترطيب للعناية بالبشرة من أجل الحفاظ على صحة البشرة وإشراقها، عادة ما يتم تجاهل التنغيم ولكنه خطوة مهمة في العناية بالبشرة حيث يزيل التونر الزيوت والأوساخ والحطام من الجلد التي فاتها المنظف ومن ثم، يساعد ماء الورد في تنظيف البشرة جيدًا مع الحفاظ على توازن درجة الحموضة الدقيق، ماء الورد النقي لطيف بطبيعته ويساعد في الحفاظ على توازن درجة الحموضة في البشرة، كما أنه يمتلك خصائص قابضة تساعد على تنظيف المسام من الزيوت والأوساخ التي تزيد من تماسك البشرة، سيحافظ الاستخدام المنتظم لماء الورد على البشرة خالية من الزيوت الزائدة ويساعد على منع مشاكل مثل الرؤوس السوداء والرؤوس البيضاء وحب الشباب والبثور، يعتبر استخدام ماء الورد ك تونر أفضل من استخدام التونر الكيميائي الذي قد يجفف الجلد.

كما يحتوي ماء الورد على خصائص مهدئة ويمكن استخدامه كغمار طبيعي للبشرة، ضعي ماء الورد على وجهك واتركيه يستقر في مسامك، سيشعر وجهك بالانتعاش ورائحة الورد العالقة سترفع من مزاجك.

ماء الورد لتقليل الانتفاخ تحت العين

يمكن أن يحدث انتفاخ تحت العين لأسباب عديدة مثل الحساسية والتوتر وتعب العين وقلة النوم. يعني الانتفاخ أو التورم في الواقع أن الشخص لديه تراكم للسوائل تحت منطقة العين، نظرًا لأن الجلد حول العينين يميل إلى أن يكون رقيقًا جدًا، فإن التورم وتغير اللون واضحان بشكل بارز، أسهل طريقة لمكافحة الانتفاخ تحت العين هي إعطائها ضغطًا أو رذاذًا باردًا، ويساعد ماء الورد على ترطيب البشرة وتنشيطها وترطيبها مما يمنحها مظهرًا منتعشًا، كما أن لها خاصية مضادة للالتهابات تقلل من احمرار الجلد، يمكن استخدام ماء الورد اللطيف على المنطقة الحساسة تحت العين دون أي قلق، سوف تنتعش العيون المنتفخة على الفور وتبدو منتعشة برذاذ ماء الورد.

إذا كانت عيناك متعبة أو منتفخة بسبب قلة النوم، فإن ماء الورد يقدم حلاً بسيطًا، خذ زجاجة من ماء الورد البارد (ضع الثلاجة لفترة)، انقعي ضمادات قطنية فيه وضعيها برفق على جفونك، استمر في ذلك طالما تريد بينما تستمتع بالشعور المهدئ حول عينيك، سوف يساعد على تقليل الانتفاخ وإراحة العيون المتعبة على الفور.

ماء الورد كمزيل طبيعي للمكياج

وجدت مزيلات المكياج بقعة في حقائب التجميل لدينا بشكل دائم. لكن غالبًا ما نختار تجاهل حقيقة أن العديد من مزيلات المكياج تحتوي على الكحول والمواد الكيميائية القاسية التي يمكن أن تجفف البشرة بشكل مفرط. أيضًا، قد لا تكون جميع مزيلات المكياج مناسبة للبشرة الحساسة، بديل طبيعي ولطيف لمزيل المكياج سيكون لطيفًا، الخصائص المهدئة لماء الورد تجعله مزيل مكياج لطيف لجميع أنواع البشرة، عند مزجه بزيت طبيعي، يمكن أن يذيب معظم الماكياج دون أن يكون قاسيًا على الجلد، ستشعر البشرة بالانتعاش والرطوبة لاحقًا، كما أن الرائحة الحلوة هي ميزة إضافية.

يمكن أن يساعدك ماء الورد على التخلص من هذا المكياج بطريقة لطيفة، امزجي ملعقتين صغيرتين من ماء الورد مع ملعقة صغيرة من زيت جوز الهند أو زيت اللوز لتحصلي على مزيل مكياج طبيعي وفعال والذي سيذيب أصعب المكياج بعناية فائقة، اغمس قطعة قطن في هذا الخليط وامسح طبقة المكياج والأوساخ، كل من ماء الورد وزيت جوز الهند مفيدان للبشرة وآمن لإزالة مكياج العيون أيضًا.

ماء الورد كضباب طبيعي للوجه وبخاخ تثبيت

ضباب الوجه متعدد المهام، هذه تساعد على تنظيف لون البشرة وترطيبها مع استعادة توازن درجة الحموضة في البشرة، بصرف النظر عن ذلك، تكون هذه الأشياء مفيدة عندما تحتاج إلى الانتعاش أثناء التنقل، عادة ما يأتي رذاذ الوجه محصنًا بمستخلصات من المكونات الطبيعية المفيدة للبشرة، ولكن في حالة نفاد ضباب الوجه، فلا داعي للقلق يمكن أن يكون ماء الورد بمثابة ضباب وجه شخصي ومثبت مكياج ويوفر لك بعض الدولارات، يمكن أن يساعدك الاحتفاظ بماء الورد في متناول يدك في حقيبتك على مسح العرق والأوساخ المتراكمة على الوجه أثناء التنقل، أفضل جزء هو أنه يمكن استخدامه في جميع الفصول لأنه لطيف على البشرة وحتى مرطب، رذاذ سريع من ماء الورد على الوجه أو الجلد المتعرق سوف ينعشها على الفور ويمكن استخدامه عدة مرات حسب الحاجة دون القلق بشأن الآثار الجانبية أو جفاف الجلد.

رشة من ماء الورد على وجهك بعد يوم طويل يمكن أن تكون منعشة للغاية. يمكن استخدامه أيضًا لتثبيت المكياج وإضفاء لمسة نهائية ندية.

ماء الورد يرطب البشرة

في حياتنا الروتينية المزدحمة، قد لا نجد وقتًا لترطيب البشرة الجافة، يمكن أن يؤدي الجفاف والجفاف إلى الكثير من مشاكل الجلد مثل الشيخوخة المبكرة والاحمرار والإحساس بالوخز وحتى الطفح الجلدي، من الأفضل أن نحافظ على ترطيب البشرة من الداخل وكذلك من الخارج، بينما يوصى بشدة بشرب الماء، فإن حمل رذاذ مرطب يمكن أن يكون منقذًا لبشرتك خاصة في الظروف الجوية الحارة والرطبة، من الفوائد المذهلة لماء الورد أنه يمكن أن يضيف دفعة من الرطوبة إلى الجلد، سيشعر الجلد بالبرودة والنعومة والهدوء على الفور، يمكنك استخدامه مباشرة أو مزج ماء الورد في قناع وجهك أو كريم أو لوشن لإضافة جرعة إضافية من الترطيب للبشرة.

يعطي ماء الورد توهجًا صحيًا للبشرة وهو مفيد لتعزيز الترطيب. اخلطي كمية صغيرة من ماء الورد في كريم الترطيب وضعيه على وجهك لشعور منعش. سوف يمتص المرطب بسهولة في البشرة ويرطبها من الداخل.