نصائح ذهبية للمرأه للحفاظ على الجنين خلال فترة الحمل

أهم النصائح للحفاظ على الجنين خلال فترة الحمل


يُعد الحمل وقتاً فريداً وسعيداً في حياة المرأة، ولكن الحمل يأتي مع قليل من التّكلفة، فيجب على المرأة الحامل أن تكون امرأة مسئولة من أجل دعم صحتها وصحة طفلها في المستقبل، فنمو الجنين يعتمد اعتمادا كليا على جسم أمه، وبالتالي يجب على النِساء الحوامل اتخاذ خطوات مُهمة للبقاء في صحة جيدة وتغذية جيدة قدر الإمكان، والمتابعة المستمرة للطبيب المُختص ومشاركته أي أسئلة أو مخاوف قد تكون لدى المرأة حول الحمل، فالطبيب سيكون من أهم الحلفاء خلال فترة الحمل، وبأفضل وضع من أجل الإرشاد وتقديم توصيات موثوقة من شأنها أن تفيد المرأة الحامل وطفلها والحفاظ على نموه وصحته ورفاهيته في المستقبل.

نصائح ذهبية للحامل خلال فترة الحمل

الحفاظ على الجنين
نصائح ذهبية للحامل خلال فترة الحمل
  • مستوى السكر في الدم

حافظي على مستوى السكر في الدم عن طريق تناول الأطعمة الصحية الكاملة، والكثير من البروتين، وافعلي ذلك في وجبات صغيرة خلال اليوم، بالإضافة إلى التنويع في نظامك الغذائي قدر الإمكان.

  • النظام الغذائي

يُعد القيام بنظام غذائي متوازن أحد أفضل الأشياء التي يمكنك القيام بها لنفسك ولطفلك، فطفلك يحتاج إلى طعام صحي وليس السكر والدهون، تناولي الكثير من الفواكه والخضراوات والحبوب الكاملة والأطعمة الغنية بالكالسيوم والأطعمة قليلة الدهون، وابتعدي تماما عن السمك واللحم النيّء.

  • تنظيم النوم

الحصول على كثير من الراحة، خُذي استراحة لمدة 10 دقائق بقدر ما تستَطيعين، خُذي قيلولة قبل العشاء وفي أوقات الغداء، و اذهبي إلى النوم مبكرا قدر الإمكان.

  • تناول حمض الفوليك

يجب على المرأة الحامل تناول 400 mg على الإقل من حمض الفوليك كل يوم، لأن حمض الفوليك يساعد في منع مشاكل الدماغ والحبل الشوكي لدى الطفل.

  • اللجوء إلى الطبيب في جميع الأدوية

يجب استشارة الطبيب قبل تناول أي دواء، ويشمل ذلك الوصفات الطبية ومُسكِنات الألم والأدوية التي لا تحتاج إلى وصفة طبية، فيمكن أن تُسبب بعض الأدوية بتشوهات خلقية للجنين وخاصة إذا تم تناولها خلال الأشهر الثلاثة الأولى للحمل.

  • زيادة ونقصان الوزن

تحدثي إلى طبيبك حول مقدار الوزن الذي يجب أن تكتسبيه، الأمر مختلف بالنسبة للجميع، ولكن معظم النساء الحوامل يجب أن يكسبن حوالي 25 إلى 30 رطلاً، فإذا كنتي تعانين من نقص الوزن عند الحمل فقد تحتاجين إلى كسب المزيد.

  • الغثيان والقيء المُفاجئ

قد يحدث الغثيان أو القيء في أي وقت خلال اليوم، حاولي تناول وجبات صغيرة ومتكررة وتجنبي الأطعمة الدهنية أو الحارة او الحمضية، فبعض النساء يصبن بالغثيان كثيرا عندما تكون معدتهم فارغة، كما يجب عليكي التحدث إلى الطبيب إذا تسبب الغثيان في إنقاص وزنك أو استمر خلال الأشهر الثلاثة الأولى من الحمل.

  • الابتعاد عن التدخين

يجب ترك أي من الأماكن التي يوجد بها مُدخنين، وهذا لأن التدخين يزيد من خطر الإجهاض والولادة قبل أوانها وانخفاض الوزن عند الولادة وغيرها من المشكلات الصحية.

  • مُمارسة التمارين أثناء الحمل

تقول بعض النساء أن ممارسة التمارين أثناء الحمل يجعل المخاض والولادة أسهل، إشربي الكثير من الماء لمنع إرتفاع درجة الحرارة أو الجفاف، وتحدثي إلى طبيبك حول أي شروط قد تمنع التمارين أو إذا كانت لديكِ أي مخاوف أومشاكل أثناء الحمل، قومي بممارسة التمارين الرياضية بإنتظام، فمُمارسة بعض التمارين تُعزّز نمط حياتك الصحي، وحاولي الحصول على 30 دقيقة على الأقل من التمارين كل يوم.

  • سماع القصص الإيجابية فقط عن الولادة

يجب أن تكوني واثقة من جسمك، وابحثي عن معلومات إيجابية عن الحمل والولادة، وتجنبي قدر الإمكان قصص الرعب عن الولادة التي سيقوم الناس بقولها لك، وإذا أرادت إحداهن إخبارك عن ولادتها الرهيبة، قومي بدعوتها لمشاركة قصتها بعد ولادة طفلك، فليس هناك طريقة مثالية للولادة لكل إمرأة، وستكون ولادتك يسيرة إذا سمعت عن تجارب وقصص إيجابية.

  • الذهاب إلى الطبيب عند ظهور هذه الأمراض

إذا كان لديك نزيف في الدم، أو تورم مُفاجئ في وجهك أو أصابعك، صداع شديد لا يزول، غثيان وقيء مُستمر، رؤية ضبابية، ألم شديد أو تشنجات في أسفل البطن، حرقان عند التبول، إصابتك بالمرض أو العدوى، أو أي أعراض أخرى تزعجك يجب الذهاب إلى الطبيب المُتَخصّص.