لونا.. صوتٌ دافئٌ يشدو بأغاني الأنمي اليابانية بلغة عربية فصيحة

بصوتها الملائكي وحنجرتها الذهبية، بزغت “لونا” نجمةً بين نجوم الأنمي العرب، مؤديي أغاني وشارات الرسوم المتحركة اليابانية باللغة العربية الفصحى. لتنضمّ بذلك إلى قائمةٍ من الأصوات الأخّاذة المعروفة بين جمهور الأنمي العربي.

لونا.. صوتٌ دافئٌ يشدو بأغاني الأنمي اليابانية بلغة عربية فصيحة 1 25/6/2021 - 10:11 ص

“لونا” هي موهبة عربيةٌ شابَّة حديثة البزوغ، عملت على تأليف وإنتاج الأغاني خلف الكواليس، فلم تُبدي لونا –منذ ظهورها– سِوى صوتها الدافئ الرنان، وكلماتها العذبة، إلا أنّ جمهورها قد إرتبط بها إرتباطاً وثيقاً. ولعلّ أكثر ما ميزها عن غيرها من مؤديي شارات الأنمي صوتها الطفولي الشجي والحاد.

بدأت الشابّة مسيرتها بإنضمامها لأشهَر فريقٍ آنذاك لإعادة إنتاج أغاني الأنمي اليابانية باللغة العربية، فريق “دارك وينجز” الإماراتي. عرفها جمهورها لأوّل مرة عام 2014 بعد أن تبنّى فريقها إنتاج أولى أغانيها بعنوان “حلمي الوحيد” بالنسخة العربية، حيث لاقت الأغنية إستحساناً بالغاً وشهرةً سريعةً حينها، وقد بلغ عدد مشاهداتها مليوناً في وقتٍ قياسي، قبل أن تُحذف قناة الفريق تماماً من على موقع يوتيوب.

لاحقاً، قدّمت النجمة حفنة من الأغاني المتنوّعة في الفريق ذاته، أشهرها أغنية “أيّـام” لفيلم الأنمي الشهير “رحلة إلى اغارثا” حيث أبدت المغنية فيها أداءً ساحراً، وإحساساً مرهفاً. غنى عشرات المعجبين أغانيها على تطبيقي الكاريوكي “ستار ميكر” و “سينج سمايل”.

مؤخَّراً، وافقت نجمة الأنمي “لونا” على أداء أغنية للأنمي الشهير “قاتل الشياطين” بالنسخة العربية، والتي نُشرت بعنوان “أمل باقٍ” على إحدى قنوات الفِرق الناشئة. نالت الأغنية شهرةً واسعةً وحققت نجاحاً باهراً وغير مسبوق للفريق.



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.