كيف تجعل إبنك أو بنتك يسمع كلامك؟ وكيف يمكنك تقويم سلوكهم؟ إليك الحل

كثيرًا ما نعاني من عدم سماع أبنائنا لما نقول، ونتساءل كيف نجعل أبنائنا يسمعون الكلام؟ وفي هذه المقالة سأخبرك ببعض الأساليب المجربة لذلك، وإذا كنت أب أو أم لأول مرة فأقرأ قواعد أولية على الآباء معرفتها في تربية الأبناء وخاصة عند الإبن الأول.

كيف تجعل إبنك أو بنتك يسمع كلامك؟؟؟ وكيف يمكنك تقويم سلوكهم؟؟؟ إليك الحل...

1- قم بتشجيع ومكافئة السلوك الجيد

تعد مكافئة السلوك الجيد من أمهم أساليب التربية، وهي عندما يقوم أبنك أو بنتك بفعل سلوك جيد أن تقوم بمكافئتهم عليه. أن تخبر طفلك أنك لاحظت فعله الجيد وأنت سعيد به، ولا تقوم بتجاهله، ولكن تقديره.

وحينما أقول مكافئة هنا فأنا لا أقصد المال، فمن الممكن أن تكون المكافئة حضن أو كلمة طيبة. على سبيل المثال شخص يحكي أمامك أنه فعل كذا وهو صغير فأبتسم له والده وأخبر أنه فخور به، أعتقد شيء كهذا سيظل يتذكره الطفل حتى يموت.

مكافئة السلوك الإيجابي بالمال فقط ستجعل من أبنك طفل مادي، ولكن هناك مكافئات تقوي السلوك الإيجابي بشدة، وليس لها أي علاقة بالمال.

2- لا تشجع السلوك السيء

لا تستعجب من العنوان فإن كنت أب أو أم فأنا متأكد أنك تفعل ذلك، ولكن كيف!؟ مثلًا ابنك يبكي يريد أن يأكل شوكولاتة، وأنت سمحت له بواحدة فقط في اليوم وهو يريد الثانية.

فيبكي طفلك ليأخذ شوكولاتة ثانية، إن أنت أعطيت له الثانية ستجد نفسك كلما حاولت منعه من شيء بكى أو حولت جعله يفعل شيء بكى أيضًا. لأنك علمته دون أن تدري أن البكاء يوصله إلى ما يريد، لذلك في المرات القادمة لن ستوقف عن البكاء.

والصحيح أن تعلمه أن البكاء لن يوصله لشيء، وبعد قليل سيسكت لوحده. ولن يبكي ليحصل على شيء، لأنك علمته أن البكاء لا يجدي نفعًا.

3- قم بتقويم سلوك الطفل

يتم تقويم سلوك الطفل من خلال عدة طرق:

• القدوة

أن تكون أنت سواء أب أو أم قدوة لأبنائك، وحينما يفعل شيء أنصحك ليس فقط أن تنصح بالصواب، ولكن أن تتعمد أن تفعل الشيء الذي نصحته به أمامه. هذا الشيء البسيط سيزيد من مصداقيتك أمام طفلك، وسيزيد من قابليته أن يسمع الكلام.

وأحذر أن تقول له شيء وتفعل غيره، وإن كان بك شيء سيء لا تحب أن يفعله أبنائك ولا تستطيع التوقف عنه، فعلى الأقل لا تفعله أمامهم.

• أظهر له انزعاجك

مثلًا طفلك فعل سلوك ولكنه ليس سيء إلى حد كبير، أظهر له أنه منزعج من هذا السلوك ولكن لا تبالغ في هذا. فكما أن الكلمة الطيبة أو الحضن تقوي وتدعم السلوك الجيد، فإظهار الضيق من سلوك ما كفيل بتقويم سلوك طفلك.

إلى هنا أكون أنهيت كلامي وإذا كانت المذاكرة لأبنائك تسبب لك مشكلة فأقرأ 4 طرق ستساعدك على جعل أبنائك يحبون المذاكرة ويجدونها سهلة.


تابع نجوم مصرية على أخبار جوجل
اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.