رجل يفاجئ ابنته ويفتح عليها الباب ! فماذا وجد؟ لن تصدق

نروى لكم قصة حقيقية وقعت في شهر رمضان حيث كانت احدي ألأسر تستعد لتناول طعام الإفطار وفجأة اكتشف الأب أن ابنته التي تبلغ من العمر السادسة عشر غائبة منذ ساعات   فلم يبقى على موعد أذان المغرب إلا وقت قليل جداً  ومع ذلك لم تظهر فذهب الأب يبحث عن ابنته في كل مكان في البيت ولم يتبقى إلا حجرتها

رجل يفاجئ ابنته ويفتح عليها الباب ! فماذا وجد؟ لن تصدق 1 3/3/2015 - 10:32 م

ماذا وجد الأب

فذهب الأب  وفتح باب  الغرفة، فوجد ابنته ساجدة في الأرض وكانها تصلى.!
فانتظر الأب ابنته حتى تفرغ من الصلاة ولكنها ما زالت ساجدة ومضى وقت طويل واقترب الأب من ابنته الساجدة في الأرض واكتشف هول المفاجأة التي لم يتوقعها احد لقد ماتت ابنته ذات الستة عشر ربيعا التي عاشت عمرها القليل لا تشتكى من أي مرض ولم تذهب لأي طبيب عاشت حياتها على طاعة والديها وحب الله وعبادته وكما أحبت الله وتمنت لقائه فماتت  لقائها فمنى الله وهى صائمة ساجدة في الصلاة
سبحان الله إنها بالفعل كبيرة ولكن نسال الله أن يرزقنا جميعا حسن الخاتمة



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.

تعليق 1
  1. Bouha Daha يقول

    اللهم إني أسألك حسن الخاتمة