حقيقة وضع خاتم الزواج في اليد اليمنى فترة الخطوبة وفي اليد اليسرى بعد الزواج

الدبلة الذهبية من العلامات الدالة على الإرتباط بين شخصين أما في اليد اليمنى أو اليسرى فما هى قصة هذه الدبلة الذهبية البراقة والتي يحلم بها الكثير منذ الصغر والتي تشد أنتباه الكثير ولماذا تتغير مع تغير وضع العلاقة بين الشخصين.

حقيقة وضع خاتم الزواج في اليد اليمنى فترة الخطوبة وفي اليد اليسرى بعد الزواج 1 29/12/2015 - 5:23 م

دبلة الخطوبة لها تاريخ قديم يرجع إلى الحضارة الفرعونية القديمة وكانت في هذه الفترة تدل على الأرتباط القوى بين الزوجين ومن هنا ظهرت الدبلة الذهبية لأن في تلك الفترة كانت النقود المتداولة في العصر الفرعونى من الذهب على شكل حلقات والمعنى المقصود هنا أن يضع الرجل في أيدى الآنثى كل ما يملك تبجيلاً لها على مشاركتة الحياة، ومن هنا نعلم أن الدبلة في العهد الفرعونى كانت توضع في يد النساء فقط وليس الرجال.

وبعد ذلك تحولت الدبلة إلى عرف بين القادمين على الزواج من الرجال والنساء معاً، ومن ثم ظهر وضع الدبلة الذهبية على حسب الحالة، ففي حالة الخطبة يتم وضع الدبلة في اليد اليمنى وبعد عقد القران وبداية الحياة الزوجية تتحول الدبلة إلى اليد اليسرى ولهذا سبب تاريخى قديم أيضاً.

خاتم الخطوبة (3)

وعن سبب وضع الدبلة في اليد اليمنى في الخطوبة فاليد اليمنى هى ما يحلف بها القسم وفي هذه الحالة يتعهد كل فرد للأخر بالقسم للأرتباط للأبد، وبعد الزواج توضع في اليسرى وهناك تحليل علمى يقول أن هناك شريان يتصل من القلب حتى الأصبع الخنصر لليد اليسرى والذي توضع فية الدبلة الذهبية الدالة على الحب المتبادل بين الطرفين والأرتباط الدائم بينهما.

وتتبدل الأيام والعصور بين البشر ولكن تبقى التقاليد والعادات المتوارثة بينهم من قديم الأزل فمعنى الأرتباط منذ قديم العصور كان معناه الربط بين الزوجين بالرباط المقدس ففي العهد الرومانى القديم كان يضع كلا من الزوجين أكليلاً من الزهور على رأسيهما أثناء حفل الزواج وبعد أنتهاء الحفل يلف كل من الزوجين بخيط حول أصبع كلا منهما.
وذلك لعدم توافر خام الذهب في هذه العصور.

أما عن لبس الرجال للذهب بعد دخول الأسلام فقد حرم الله سبحانة وتعإلى لبس الذهب للرجال وتم تبديلة بالفضة فقد كان الرسول الكريم يرتدى خاتماً من الفضة.
ومن هنا نجد أن ليس الذهب وحدة دليل الأرتباط فالمعنى الحقيقى للأرتباط هو تمسك كل طرف بالثانى أقوى من أى خام غإلى الثمن.