تعرفي على أسباب آلام حلمة الثدى أثناء الرضاعة وكيفية علاجها والوقاية منها

آلام حلمة الثدي من أكثر المشاكل التي تواجة الأمهات أثناء الرضاعة، ظهور آلام حلمة الثدي يبدأ من الأسبوع الأول والثانى بعد الرضاعة، تواجه الأمهات آلام شديدة تؤدى إلى حرمان الطفل من الرضاعة الطبيعية، وهذا يسبب أزمة للأم لأن الرضاعة الطبيعية مفيدة جداً للطفل، وكذلك تقوي العلاقة بين الأم بطفلها، لها عامل كبير في تقوية مناعة الطفل، من خلال موقعنا موقع نجوم مصرية  سنشرح لكل أم الأسباب التي تؤدى إلى آلام حلمة الثدى وكيفية الوقاية منها حتى لا تحدث وكيفية علاجها.

آلام حلمة الثدى

الأسباب التي تؤدى إلى آلام حلمة الثدى أثناء الرضاعة:-

1- الالتهابات، ناتجة من انتقال عدوى فطرية إلى حلمة الثدى من خلال فم الطفل أثناء الرضاعة.

2- عندما تقوم بسحب حلمة الثدى بقوة من فم الطفل.

3- عدم وضع الطفل بطريقة غير صحيحة أثناء الرضاعة، مما يجعله يعض بفكيه على حلمة الثدى بشدة.

4- عدم الاهتمام بالترطيب لحلمة الثدى في شهور الحمل.

الوقاية من آلام حلمة الثدى أثناء الرضاعة:-

1- في اشهر الحمل، قومى باستخدام كريمات مرطبة كل يوم بانتظام، وخصوصا في اخر ثلاث شهور في الحمل.

2- أثناء الرضاعة، ضعى جسم الطفل بين يديكى بطريقة مريحة، حتى لا يكون معلق وادخلى حلمة الثدي للطفل عند فتح فمة فتحة واسعة.

3- بعد الانتهاء من الرضاعة، قومى بغسل الحلمة بلطف بالماء والصابون، وضعى كريم مرطب بعد كل رضعة.

علاج حلمة الثدى في حالة الألم والتشققات:-

1- قومى باستخدام كريم مضاد حيوى.

2- استخدام كريمات الترطيب بصفة مستمرة.

3- استخدام حلمة الثدى الصناعية لتقليل من شدة الألم، وإعطاء الكريمات فرصة لمعالجة الثدى.

4- إذا تحولت حلمة الثدى إلى جرح ونزول دم وصديد، يجب تناول مضاد حيوي.

5- غسل حلمة الثدى بصفة  مستمرة بعد كل رضعة.

6- تغير حمالة الصدر يوميا.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.