النيلة الزرقاء .. سر الجمال المغربي

تتميز المغربيات بجمال وعادات خاصة يتوارثوها جيل بعد جيل، إذ يُعد الحمام المغربي أحد أشهر الجلسات التجميلية التي تقوم بها العروس المغربية قبل الزفاف وانتشر في البلاد العربية لنتائجه الرائعة.

النيلة الزرقاء .. سر الجمال المغربي 1 1/10/2020 - 1:19 ص

النيلة المغربية هي إحدى خطوات الحمام المغربي، وهي عبارة عن نبات صحراوي يتم استخراجه وطحنه، ظهر لأول مرة في الهند ثم انتشر في بلاد عديدة، تُباع على شكل حجر أو على شكل بودرة، واصبح العديد من التجار يخلطوها بمسحوق “الزهرة” الأزرق فإذا كنت تريد معرفة إذا كانت أصلية أم لا تقوم بخلطها بالماء على يدك فإذا ذابت بسهولة واختفت تكون أصلية أما إذا تركت صبغة زرقاء على الجلد فهي مغشوشة.

فوائد النيلة الزرقاء

تعددت فوائد النيلة وقدمت نتائج رائعة في تفتيح البشرة والتخلص من آثار الحبوب و حروق الشمس و الكلف و الرؤوس السوداء كأنها جلسة تنظيف عميق منزلي للبشرة حيث تعطيها نضارة وإشراقة وتعمل على شد الجلد المترهل، يمكن استخدامها ايضًا للتخلص من المناطق الداكنة في الجسم مثل الركب والكوع والرقبة والأماكن الحساسة.

طريقة الإستخدام

يمكن خلطها بالصابون المغربي أو عمل خلطات طبيعية منها مثل:-

– خلط النيلة الزرقا مع زيت الأرجان والزبادي، وتركهم على بشرة نظيفة ثم غسلها بماء فاتر ويجب عدم إهمال خطوة الترطيب بعدها ويمكن تكراره اسبوعيًا للحصول على نتائج جيدة.

-القليل من ماء الورد مع النيلة وتوضع بعد الطمي المغربي للحصول على أفضل نتيجة.

-العسل مع النيلة والزبادي وخلطهم حتى يصبح القوام كالكريم وتركه ربع ساعة ثم غسله بالماء البارد.