المواعين والأعمال المنزلية سبب في 64% من الخلافات الزوجية التي تؤدي للإنفصال

قام معهد “ميتك” الفرنسي بإجراء إستطلاع حول الخلافات الزوجية والمشاحنات بين الزوجين، لمعرفة أسبابها ومدي تأثيرها على الحياة الأسرية، وكانت النتيجة مفاجأة، حيث أن الإستطلاع وجد أن النسبة الأكبر من الخلافات والتي تصل إلي حوالي 64% من الخلافات الزوجية، تنشب بسبب الأعمال المنزلية، وترتيب المنزل وجلي الأوانى.

إستطلاع معهد ميتك

بالرغم من أن  مصطلح الخلافات الزوجية مرتبط في الأذهان، بعدم التفاهم بين الزوجين أونفقات المعيشة وصعوبات الحياة  والخيانة الزوجية، لكن نتائج الإستطلاع جاءت عكس ذلك، وكشفت أن النصيب الأكبر في أسباب الخلافات يرجع للأعمال المنزلية.

أكد كثيرون ممن أجري عليهم الإستطلاع أنه عند قيام أهل الزوج بزيارة الزوجين، فإن التوتر يصبح سيد الموقف، وتزداد المشاحنات بين الزوجين بسبب ترتيب البيت ونظافته، ونظافة المطبخ والملاحظات الكثيرة من الزوج لزوجته لكى تحرص على أدق التفاصيل في النظافة والترتيب.

ويصبح الأمر أشد حساسية إذا كانت أم الزوج (الحماة) هى من تقوم بالزيارة، فيزداد توتر الزوج وخوفه من الإنتقادات والملاحظات التي توجهها لزوجته، ويكثر من ملاحظاته وإرشاداته لزوجته ويزداد حرصه على نظافة البيت وترتيبه تفادياً لتلك الإنتقادات الموجهة من والدته لزوجته، والتي بسببها تحدث الخلافات والمشادات بعد إنتهاء الزيارة، ويستمر أثرها لوقت طويل.

وذكر الإستطلاع الذي تم على شريحة كبيرة، أن أكتر من ثلثي المشاركين في الإستطلاع يرون أن المشاحنات التي تبدو بسيطة، والتي بدأت لأسباب قد يجدها البعض أكثر بساطة، يؤدي أغلبها إلي الإنفصال بين الزوجين.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.