أسباب إدمان المراهق لموقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك

لكن لابد أن يتعلم كل أب ما هي الأسباب التي تجعل أبنه يعشق الفيسبوك ويصل إلي مرحلة إدمان لهذا الموقع.

إدمان المراهق لمواقع التواصل الاجتماعي الفيسبوك

كما تعلمون جيدا أن الشباب طوال فترة المراهقة يشعرون بالوحدة وكل شاب يريد أن يجتمع مع أشخاص لديهم نفس تفكيره ويحبون الأشياء التي يحبها ويسمعون الأغاني التي يسمعها ويلبسون الملابس التي يحب أن يلبسها.

نتيجة بحث الصور عن الشباب والفيس بوك

فكل هذه الأشياء يرفضها الوالدين ودائما يصفون المراهق بأنه أنسان فاشل لا قيمة له في الحياة ولا يستطيع أن يحسن أختيار أي شئ، فهذا يجعل المراهق دائم الهروب من مشكلات الوالدين معه ويتجه إلي الفيسبوك لأنه الشيء الوحيد الذي يشعر فيه بالراحة.

فيجب على الوالدين مشاركة أبنائهم في حياتهم اليومية، والدخول معهم في عالمهم الافتراضي، فبالتأكيد كل أب أو أم لديهم حساب على الفيسبوك، وأن كانوا لا يملكون حسابا عليه، لابد أن ينشئون حساب خاص بهم حتى يتواصلون مع أبنائهم بشكل أفضل.

فعندما يدخل الوالدين لعالم الابن سوف يفهمونه بشكل أوضح وأسهل، وسوف يتضح لهم  لماذا يشعر المراهق بالراحة أثناء أستخدامه للفيسبوك؟والإجابة تكمن في أنه الإنسان عاشق لكل شئ مشوق وجذاب وهذا بالفعل ما يتوفر في هذا الموقع الشهير، حيث أنه يقدم خدمات جذابة ومشوقة بشكل كبير.

نتيجة بحث الصور عن الشباب والفيس بوك

فكل ما يحدث من حولك ينشر على الفيسبوك، من أخبار، تقارير،  إشاعات، اختراعات وغيرها.

يعد الفيسبوك منصة تقوم بجذب أنتباه وتركيز البالغ والراشد قبل أن تجذب أنتباه المراهق ولكن لابد أن نفرق بين الاستخدام الأمثل للفيسبوك وبين الاستخدام السيئ له.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.