الرجال ذُو مشاعر متحجرة

تعتقد كثير من النساء أن الرجال ذو مشاعر متحجره وبل ويوقنون أن الرجال تتعمد التقليل من المشاعر والتركيز على عدم الاعتراف بالأحاسيس، وهذا اعتقاد ليس له أساس له من الصحة فالمشاعر والأحاسيس موجوده عند المرأة والرجل بنفس الدرجة وبنفس الاحتياج ولكن طريقة تعبير الرجل تختلف عن طريقة تعبير المرأة وهذا ما ينشئ الصدام بين الطرفين. عدم فهم طبيعة كل شريك للآخر يجعلهم يوزعون الاتهامات على بعضهم البعض بشكل مستمر مما يخلق مشاكل بينهم لا حصر لها وكلما زادت المشاكل زاد الفجوة بين الطرفين والتي من بينها الصمت الزوجي وأزمة منتصف العمر وغيرها أو تنتهي العلاقة بالفراق تاركه جرح كبير للطرفين. بالبحث وراء الأسباب التي تجعل الرجال لا يفصحوا عن مشاعرهم وجدي علماء النفس أن هناك سببين رئيسين وراء تصرف الرجال بهذه الطريقة، أولهما: التربية حيث أن الرجل منذ طفولته يتربى على كبت المشاعر بشكل واضح وصريح حيث يقوم الأهل بتربية الطفل على أن الرجل لا يبكي لأن البكاء ضعف والضعف ليس من السمات الرجولة ولا تفرح بشكل ملحوظ فإن الفرح يُضيع هيبه الرجل وبذلك ينشا الرجل على مفاهيم مشوه مما يجعله يرفض التعبير عن مشاعرة خوفاً من أن ذلك يتقص من رجولته.

الرجال ذُو مشاعر متحجرة 1 19/3/2019 - 8:26 م

عند محاولة الرجل التمرد على تلك التربية الخاطئة يصدم بأنه، لا يعرف كيف ومتى يستطيع التعبير عن مشاعرة ولا يعرف ما هي صور التعبير المناسبة وبذلك يكون الرجل بحاجة للتدريب. ثاني الأسباب التي تجعل الرجل لا يفصح عن مشاعره، هو أن الرجال بصفه عامه يعبر عن ما بداخلها بالأفعال أكثر من الكلام، فنجد الرجل يتفانى في تلبية طالبات الزوجة والبيت كتعبير عن حبة لها في، فالرجل بصفة عامة يركز على الصور المادية عند التعبير عن مشاعرة، لذلك أقول لكل شريكة حياة، إذا كان لديكي ولد لا تربيه على تلك المعتقدات الباليه التي تكبت المشاعر وتدمرها بداخلة وإذا أرتي أيتها الزوجة أن تسمعي من زوجك حلو الكلام أبدئت أنت بمدحة والثناء عليه حتى يشعر بالتأثير الإيجابي للتعبير عن المشاعر وبذلك سيعتاد على التعبير.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.