7 شخصيات من مشاهير العرب والعالميين توفوا تحت ظروف غامضة، إليك أبرزهم

من المعروف أن الاعمار والموت والحياة بيد الله، والأقدار من الأشياء التي تعتبر في إطار علم الغيب، ومن الأقدار المحتومة على أي شخص الموت.

لطالما احتار الناس على مدار سنين طويلة بعد موت أحد الناس الذين كانوا يتمتعون بتأثير على المجتمع أو بشهرة كبيرة في الأوساط الاجتماعية، في هذا المقال سنستعرض بعض أحداث موت المشاهير التي حيرت لعالم لسنوات طويلة.

الاميرة ديانا:

توفيت الاميرة ديانا في حادث سيارة غامض، وأثار موتها تساؤلات كثيرة حتى يومنا هذا.

توجد شبهات بارتكاب جريمة قتل في حق الاميرة ديانا من جهة مجهولة، ولا زالت التحقيقات مستمرة في قضيتها.

مارلين مونرو:

توفيت مارلين مونرو داخل منزلها في كاليفورنيا، وتقول التحقيقات ان موت مارلين سببه هو جرعة زائدة من المخدرات بينما يعتقد أنه توجد شبهة جنائية في موتها بسبب علاقتها بالرئيس الأمريكي جون كيندي.

بروس لي:

توفي بروس لي بعد أن تناول الأسبيرين بسب شعوره بالصداع، وتوفي على الفور.

المطربة أسمهان:

توفيت المطربة اسمهان بسب حادث سيارة، ويقول البعض أن هناك جهة مسؤولة عما حدث نظراً لغرابة الاحداث.

سعاد حسني:

توفيت سعاد حسني بعد أن قررت العودة لمصر وكتابة مذكراتها، ولم يتم لإعلان عن وفاته إلا بعد أيام من تاريخ الوفاة.

مايكل جاكسون:

توفي جاكسون عام 2009 في منزله، يقال ان المخدرات كانت السبب إلا أن هناك خيوطاً معقدة في قضية وفاة مايكل جاكسون تثبت عكس ذلك، وأن هناك جهة مسؤولة عن قتله.

بوب مارلي:

توفي بوب مارلي عن عمر يناهز 36 عاماً، ومن القصص الجديرة بالذكر أن عميل المخابرات الامريكية السابق “بيل أوكسلي” اعترف على فراش الموت أنه هو من قام باغتيال بوب مارلي عام 1977 عن طريق حقن السم في جسده، وتوفي مارلي عام 1981 أي بعد أربعة سنوات.

يذكر ان بيل أوكسلي اعترف بذلك وهو على فراش الموت عام 2018


التعليقات مغلقة.