يجب قتل الحصان عن إنكسار ساقه بدلاً عن تجبيرها وذلك لأنها تتشوه إذا تم معالجتها وتلتوي ممزقةً الجلد

عرف الإنسان الحصان منذ العصر الحجري، وقد عرف المؤرخون بفترة ظهوره وتحديدها عن طريق الرسومات الصخرية التي سجلت صور الأحصنة على الحوائط، حيث كان يعتبر إقتناء الخيل والإهتمام بها مظهراً من مظاهر القوة والجاة والثراء، يتميز الخيول بألوانها الكثيرة وأشهرها الكميت والأحمر والأشقر والعسلي والأبيض والأسود.

يجب قتل الحصان عن إنكسار ساقه بدلاً عن تجبيرها وذلك لأنها تتشوه إذا تم معالجتها وتلتوي ممزقةً الجلد 1 5/12/2016 - 9:05 ص

%d8%b3%d9%8a%d8%b3%d8%b4

هل تعلم لماذا يجب قتله عند كسر ساقه

إن عظام الإنسان تختلف تماماً عن عظام الحصان، فلا يمكن مقارنة قدم مكسورة مع ساق الحصان، فقد أوضت الطبيبه “جني هال” لصحيفة  “الغرديان ” بأن بالرغم من قوة عظام الحصان لتتحمل  أوزانهم، فهي خفيفة الوزن جداً ليستطيع الخيل العدو سريعاً، لسوء الحظ قد تتحطم العظام عند تعرضها للكسرفي بعض الحالات، وأن الأمر الأسوء من ذلك هو أن العظام الخاصة بأطراف الحصان تلتوي قبل أن تنكسرمما يتسبب بحدوث تشوة دائم حتى وإن تم معالجت الكسور، وحتى لو تمكن من جمع العظام المكسورة من جديد، فسينتهي الأمر بعظمة شديدة الألتواءبعد الشفاء، وعند كسر العظام وإلتوائها فإن الجلد أيضاً يتميز وليس هذا فقط بل يؤثر على تدفق الدم الواصل إلي الجزء السفلي ويضعف إمكانية العلاج وفرص نجاته.

حكم قتل الحصان إذا إنكسرت ساقه في الإسلام

قتل الحصان عند إنكسار ساقه يعتبر أمر بمثابة الموت الرحيم، لأنه حتى لوتمت معالجه كسورة فهو لايقوي على العيش بعدها لأيام من شده الألم، فإن قتله لراحته مستحب وذلك في قول “ارحموا ترحموا” رواة البخاري في الأدب وصححه الألباني.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.