هذا الطفل ذو السبع أعوام يطلب من الأطباء تركه ليموت بكل شجاعه حتى ينقذ والدته

من أكثر القصص التي أنتشرت في الصحف وعبر مواقع التواصل الأجتماعى المختلفه حول العالم ما نراه بالصوره الآن هو الطفل الصغير ” Chen ” ذو السبع أعوام فقد عانى من اسؤ مرض من الممكن أن يصيب طفل وهو سرطان بالمخ تألم كثيرا وقضى معظم أيامه بالمشفي ومعه والدته التي كانت متأكده من أن هناك أمل ومن أن صغيرها سوف يشفي بالرغمن من أن حالته المرضيه كانت تزداد سوء يوم بعد يوم فقد أصيب بعد ذلك بالشلل ثم بعدها أصيب بالعمى جراء أنتشار السرطان وتأثيره على جسده ولكنه كان واعى بطريقه كامله ويتحدث معهم بمنتهى الشجاعه وسط ما يحدث له أصيبت والدته بمرض خطير في الكلى كادت أن تفقد حياتها جراءه وحجزت بالمشفي معه هى الأخرى كان الحل الوحيد لشفاؤها هو زراعة الكلى أو نقل كلى من أحد الأمر الذي كاد أن يكون مستحيل وكان الحل الوحيد هو كلية أبنها الأمر الذي رفضته الأم تماما فهى لازالت متمسكه بالأمل وأن أبنها سيشفي حتى لو توفيت هى، ولكن الطفل الصغير طلب من طبيبه بمنتهى الشجاعه أن يعطى كليته لأمه حتى ينقذها من الموت وأن يتركوه ليموت حتى يرتاح مما هو فيه تأثر الأطباء كثيرا بذلك الطفل الشجاع الذي بسبب شجاعته وعدم خوفه من الموت أنقذ والدته بكليته وأنقذ شابه أخرى كانت بحاجه لكليه وشاب آخر كان بحاجه لكبد.

هذا الطفل ذو السبع أعوام يطلب من الأطباء تركه ليموت بكل شجاعه حتى ينقذ والدته 1 10/11/2015 - 11:32 ص

قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.