ما بين طريقة الكلام و الأكل.. تعرف على عادات تقاليد الشعب الإيطالي

لا يختلف الشعب الإيطالى كثيرًا عن المصريين الذين تقابلهم وتتعامل معهم كل يوم، فمثلًا الروح الحميمة فى المصافحة أو الكلام سوف تجدها هناك أيضًا، وعلى وجه التحديد فى جنوب إيطاليا أكثر من شمالها.

كما يهتم الإيطاليون كثيرًا بالمشاعر  والأحاسيس والتفاصيل الدقيقة التى تضيف لمسة جمالية لأى شئ وتمحي برود الشيء، حيث أنك لن تشعر ببرود الدول الأوروبية هناك.

وفيما يلي بعض عادات الشعب الإيطالي:

  • كما أنه يؤمن بكثير من الأساطير القديمة النابعة من عاداته وتقاليده مثل الحسد وجلب الحظ السئ، فمثلا فتح الشمسية فى داخل غرفة مغلقة يجلب الحظ السيئ أو المرور تحت سلم.
  • و احذر لبس الطاقية أو وضع أى شيئ على رأسك خلال الكلام مع شخص آخر أو أثناء الأكل بداخل مكان مغلق، فهذا يعد عدم احترام للآخرين.
  • وأحد أكثر العادات شيوعًا بين الإيطاليين هو استخدام الأيدي أثناء الكلام، حيث أنه من أكثر الشعوب الذين يستخدمون الأيدى للتعبير عن نفسهم خلال كلامهم مع الآخرين.
  • ولكن إشارات الأيدي تختلف من مكان لآخر، فمثلًا حركة الانتظار بالنسبة للمصريين  تعنى “ما الذى تتحدث عنه؟ ” أو “ما هذا؟!” أو للتعبير عن عدم فهم الكلام أو ببساطة “ماذاا؟” ، ولكن  فى حال أن إشارة ” انتظر” يجب الإشارة بعلامة التوقف عند المصريين .
  • أما عن التحية بين بعضهم البعض تكون بالأيدى فقط للرجال، حيث أنه من غير المقبول أن تقبل رجلًا على الخدين أو أن تحضنه إلا فى حالات الوداع أو المقابلة بعد مدة طويلة.
  • ولكن يختلف الأمر ما بين الجنسين المختلفين، حيث تكون التحية بالقبلات على الخدين إلا لو رفضت ذلك، ويختلف رد الفعل عند الرفض من شخصٍ لآخر، فيمكن أن يكون بتفهم عدم رغبتك، أو أن يتضايق منك ويعتقد أنك لا تحترم عادات بلده.

عادات الطعام.

  • ويهتمون الإيطاليون بشكل كبير  بالاكل، يهتمون بتنسيقه وطريقة طهيه، وكذالك طريقة تناوله وتقديمة، ويختلف كلا  من العادات المرتبطة بالأكل لنوع ووقت تناوله فعادات تناول وجبة الأفطار تختلف عن وجبة العشاء، وإليكم التفاصيل:

وجبة الإفطار. 

وجبة الإفطار فى إيطاليا هى وجبة خفيفة، ولكن مليئة بالسكريات، وذلك لمد الجسم بالطاقة اللازمة لإكمال يومه حتى وقت الغداء، وإذا قام أحد ما بأكل وجبة ثقيلة يعتبره الجميع “كائنًا فضائيًا”،حيث تكون عادةً مكونة من معجنات حلوة مثل الـ كورواسون ومشروب ساخن كـ القهوة أو القهوة باللبن.

وفي الغالب يعتبر الإفطار وجبة سريعة التحضير، وبالرغم من ذلك كثير من الإيطاليين لا يقومون بتناوله فى المنزل، حيث يقوموا بتناولها فى البار صباحًا قبل الذهاب إلى العمل أو المدرسة، حيث مفهوم البار بالنسبة للإيطاليين هو ما نطلق عليه بمصر “كافيتريا”.

وجبة “الغداء”.

أما عن وجبة الغداء فتكون فى حوالى الساعة الواحدة ظهرًا، وهي مكونة من 3 أطباق بجانب طبق المقبلات الاختياري، و يلتزم الإيطاليون بتقديم وتناول كل طبق على حدة، وإذا رأوك وأنت تضع اللحم على طبق الرز سوف ينظرون لك كما لو كنت من أهل الكهف.

والأطباق مقسمة كالآتى:

  •  الطبق الأول، وهو عبارة عن  طبق المعكرونة أو الأرز ولكن المعكرونة هى الأكثر انتشارًا على عكس الأرز ،الأرز فى إيطاليا ليس بالجيد والإيطاليون لا يجيدون طهيه.والمعكرونة أنواع  كثيرة مثل اللازانيا، المعكرونة فى الفرن بالجبن، المعكرونة بالتونة، المعكرونة بالزيتون، كما توجد أنواع أخرى قد يجدها المصريون غريبة المعكرونة بالعدس أو بقطع البطاطس أو الحمص.
  •  أما الطبق الثانى فيتكون من طبق اللحم أو الدجاج أو السمك، وهذا الطبق من الممكن أن يكون ثقيل جدا كشرائح اللحم أو الدجاج على طريقة ميلانو بالزبدة حيث يتم قلى قطعة اللحم فى الزبدة، كما يمكن أن يكون خفيفًا مثل السمك المشوى.

هناك أنواع عديدة من السلطات والخضروات التى يمكنك إضافتها لطبقك مثل السلطة الخضراء، السبانخ المطبوخة أو قطع البطاطس فى الفرن.

  •  والطبق الثالث والأخير هي التحلية، فإن كنت تشعر بالشبع يمكنك حينها أن تكتفى بثمرة فاكهة، ولكن إن كنت لا تزال تشعر بالجوع التحلية الإيطالية هى الأنسب لك، فيمكنك تجربة “التيراميسو” وهو كعك بالقهوة فى الأسفل والكريمة من أعلى، أو “الباستييرا نابوليتانا” وهى أشبه بالتورتة، أو كعكة جبن “الريكوتا” الطازجة من حليب الغنم.

“وجبة العشاء”.

وجبة العشاء تكون فى حوالى الساعة السابعة، وليس من عاداتهم تناول أي وجبة بعد ذلك، ولذا لن تجد مطاعم أو محلات بقالة مفتوحة بعد الساعة الثامنة، وذلك في معظم المناطق إلا المناطق الحيوية.

كما أن وجبة العشاء تختلف من شخص لآخر، ولكن فى معظم الأحيان، تتشابه تلك الوجبة بالغداء ولكن أخف بدرجةٍ بسيطة، فمثلًا الطبق الأول يكون طبق من المعكرونة والطبق الثاني عبارة عن طبق من السلطة الخضراء، أما من يفضل العشاء الخفيف، فيمكن الاكتفاء بشطيرة خفيفة من اللحوم المصنعة، أو وجبة صحية كالزبادى وثمرة تفاح.