قصة قبيلة الايغور: قبيلة أكلي لحوم البني آدمين

قبيلة الايغور هي من اشرس القبائل أكلي لحوم البشر حيث يمتلكون عادات لا يمكن لبشر أن يتخيلها ويأكلون بقايا جثث البشر المتوفين ويأخذون تراب الجثث المحروقة ويضعونها على أجسادهم.

من هم قبيلة الإيغور

من هم قبيلة الإيغور ؟

قبيلة الإيغور تعبد اله يسمي “شيفا” ويتواجدون في الهند وخاصة في مدينة تسمي “فاراناسي” وهي منطقة يقومون بحرق الجثث فيها وتعبر القبيلة الاكثر غرابة في الهند بالرغم من انتشار وكثرة الأديان في الهند والعادات والتقاليد الغربية جدا بها الا ان قبيلة الإيغور  تعيش بفكر مختلف عن باقي الهند حيث يؤمنون بالوعي والإدراك الخالي من الخوف والاشمئزاز لكن ما يفعلونه عكس اعتقادهم تماما.

يعتبر الاله الخاص بهم “شيفا” من اقوي الالهة الهندية وهو الاله المدمر ,وتعرف قبيلة الايغور بالعادات الغربية جدا مثل أكل أجساد الموتى والاحتفاظ بعظام الموتى وخاصة الجماجم ويستخدمونها اطباق للاكل بها ودهن اجسادهم بتراب الجثث المحروقة في المنطقة بالاضافة لتناولهم الاكل الفاسد والاغرب تناول فضلات الحيوانات.

سبب قيام قبيلة الإيغور بهذه العادات والتقاليد الغريبة؟

سبب قيامهم بكل هذا انهم يعتقدوا أن مكانتهم ترتفع وتصبح أعلى عند الإله وبالتالي يزداد قربهم من الاله الخاص بهم بالاضافة انه يجب  عليهم التخلص من جميع ممتلكاتهم والابتعاد عن الأقارب ليصبح الشخص رسميا ضمن قبيلة الايغور.

لا يسمحون لاحد بالتدخل في حياتهم الخاصة وعدم اختلاطهم بالبشر بل ظلوا منعزلين عن العالم الخارجي ليزداد تقربهم للإله كما في اعتقادهم.