التخطي إلى المحتوى
قصة اشهر صفعة في التاريخ.. نتاجها أشهر عالم رياضيات في التاريخ
قصة اشهر صفعة في التاريخ.. نتاجها أشهر عالم رياضيات في التاريخ

يحفل التاريخ على مر العصور بالعديد من المواقف التي يقف أمامها الأشخاص عاجزون عن التعبير عما استفادوه من عبر وعظات، وفي هذا الإطار سوف نعرض لكم قصة عن أشهر صفعة من معلم إلى طالبه تعد واحدة من أشهر قصص النجاحات حول العالم كان نتاجها احد أبرز علماء الرياضيات على مر التاريخ.

زمان ومكان الصفعة أو القصة

دارت أحداث هذه القصة في القرن السادس عشر من الميلاد داخل واحدة من القرى الألمانية، وحدث لطفل صغير يدعى “جاوس” وكان هذا الطفل أذكى طالب بين أقرانه حيث أن البعض منهم كان يلقبه بالعبقري، فعندما كان يطرح المدرس سؤالا يقوم جاوس بالإجابة فورا دون الحاجة إلى تفكير، وبالتالي يذهب الفرصة عن أقرانه للتفكير والإجابة.

موقف الصفعة

وفي أحد الأيام استهدف المعلم أن يعاقب جاوس وذلك من خلال طرح سؤال يأخذ وقتا في التفكير والإجابة ومن ثم قام بعرض مسألة حسابية معقدة وهي ناتج جمع الأعداد المنحصرة ما بين 0 إلى 100، وذلك ليفسح المجال لباقي الطلاب للتفكير، ولكن تفاجئ المدرس بعد مرور 5 دقائق أدلى جاوس بإجابته بكل ثقة وقال 5050، حينها صفعه المدرس صفعة قوية قائلا له هل تمزح معي أين حساباتك.

قال جاوس للمدرس توصلت بالتفكير إلى وجود علاقة بين رقم 1 و رقم 100 ومجموعهما 100، 99، 1، والمجموع 100، كما أن 98،2 مجموعهم 100، واستمر الحساب هكذا حتى توصلت إلى 51، 49 وبعدها اكتشفت أنني تحصلت على 50 زوج من الأعداد مجموع كل منه 100 وبقى العدد 5- فقط، لذا فالمجموع الكلي هو ( 50×100) + 50 = 5050 وبعدها وجدت أنه يمكنني وضع قاعدة عامة لاحتساب هذه المسألة يمكن اتباعها وتطبيقها خلال دقيقة واحدة فقط، والقانون هو n(n+1)/2، وقتها تعجب المدرس والتلاميذ من عبقرية جاوس، وحينها لم يكن يعلم المدرس أنه صفع العالم الشهير “كارل فريديك جاوس” الذي تم تصنيفه على اعتبار أنه أحد أشهر ثلاثة علماء في الرياضيات على مرى التاريخ.

← إقرأ أيضاً:


قد يهمك:

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.