عـاجل :الصين تهدد كوريا الشمالية بالضرب وأنها سوف تشن الحرب عليها في حاله تعرضها لأى خطر سيحدث من تجاربها النووية

قد ذكرت اليوم الصحيفة “جلوبال تايمز” الافتتاحية

وهى تابعة للحزب الصينى الشيوعى  أن الجيش الصينى قد يتصرف بقوة شديدة وحازمة إذا أثرت الانشطة النووية التي يقوم بتحضيرها لـ “كيم جونج أون” بالسلب على أى مناطق من دولة الصين وخصوصا في ” بحر الصين ” وقد أكدت أيضاً الصحيفة الشهيرة “جلوبال تايمز” أن المنشأت النووية الشهيرة التي تقع في الشمال لا يجب أن تضع المناطق الشرقية الشمالية من مناطق الصين في خطر حيث أن الصين الآن جاهزة وعلى أتم الاستعداد للحفاظ التام على كل اراضيها وأنها سوف تقف امام أى شى يهز أستقرار بلادها وهى تعمل الآن على انتشارالامن في جميع مناطقها خصوصا شمال شرق الصين.حيث أصدرت الصحيفة أيضاً اثناء البيان الخاص لها: انه إذا تم لمس “الحدود ” الخاصة لنا وهى الخط الآخير في الصين سوف تستخدم كل الوسائل المباحة والمتاحة لها من الوسائل العسكرية للحفاظ على بلادها والامن والاستقرار بها وسوف تقوم برد قاسى على هذا التطأول الذي سوف يحدث حيث أضافت أن دولة الصين لا تهتم اطلاقا بتحركات أو رد الجيش الامريكى  وان جيش الشعبى الصينى سوف يشن حملات وهجمات على جميع المنشأت النووية الشمالية الكورية لوحدة فقط دون تدخل أحد معه.

اما بالنسبة للعلاقات مع أمريكا :

فقد قامت وسائل الاعلام الخاصة بكوريا الشمالية بتحذير شديد اللهجة لأمريكا من انه سوف يحدث ضربة وقائية لها لكى تحول أمريكا إلى مجرد رماد وقال وزير الخارجية الامريكى في تصريح له “ريكس تيرلسون: أن البلاد حاليا تدرس خيارت عديدة لتقوم بالضغط على “بينج يونج ” بشأن البرنامج النووى..

حيث قال تريسلون في البيان الخاص  بواشنطن ” نحن نقوم بمراجعة الحالة في كوريا الشمالية عما يتعلق إذا كانت دولة راعية للأرهاب وما هى السبل الاخرى إلى يمكن من خلال أن نمارس الضغط بشدة على النظام هناك لكى يعود التواصل مرة اخرى على مختلف عن المحادثات الماضية.وقد ذكر دونالد ترامب بكونة الرئيس الامريكى الموجود حاليا أن سوف يتخذ موقف متشدد من الزعيم “كيم جونج أون” لكوريا الشمالية وهو الذي قد رفض التحذيرات التي جاءت من الصين وهى حليفتة الوحيدة الرئيسية.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.