عارضة أزياء بريطانية تدخل موسوعة جينيس بـسبب “لحية كاملة”

“حرنعام كور”…هي إمرأة تعمل كعارضة أزياء في بريطانيا ولديها لحية مثل الرجال، وذلك منذ طفولتها وتم اكتشاف حالتها الناذرة حين بلغت السن الثاني عشر، وهي مسجلة في موسوعة جينيس للأرقام القياسية  منذ عام 2017 قبل أن تعود  في 2021 لتأكد أنها صاحبة أكبر لحية في العالم، وهي مصابة بمرض متلازمة تكيس المبايض  (PCOS) حسب تقرير طبي.

عارضة أزياء في بريطانيا تدخل جينيس بـسبب لحية كاملة

ذكر موقع جينيس، الإثنين 14 يونيو 2021، أن عارضة الأزياء البريطانية حرنعام كور قد حطمت رقمها القياسي السابق في موسوعة جينيس للأرقام القياسية، وذلك بعد اكتمال لحيتها.

وسجلت “حرنعام كور” التي تبلغ من العمر 24 عاماً و282 يوماً، رقمها القياسي في موسوعة جينيس السابق للأرقام القياسية لعام 2017 بصفتها أصغر صاحبة أكبر لحية في العالم.

وتعاني عارضة الأزياء البريطانية منذ صغرها (12 عاماً) من حالة طبية ناذرة بظهور لحيتها مثل الرجال وذلك بسبب إصابتها بمرض متلازمة تكيس المبايض تحت الاسم العلمي (PCOS).

وصرحت صاحبة اللحية “حرنعام كور” حول الأسئلة المحبطة التي دائما توجه إليها عن شعر لحيتها، وقالت: يسألونني الناس على الدوام. . . لماذا لديك لحية مثل الرجال؟ وأجيب غاضبة: حسنا، . . لماذا والدك له لحية؟ .

وقالت البريطانية “حرنعام كور” إن لحيتها لم تؤثر إطلاقا على عملها كعارضة أزياء مستقلة، وهي تنشر رسالتها عن الإيجابية لقبول الجسم مهما كانت المعوقات في رسالة تحفيزية واضحة لجميع أطياف المجتمع.



اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.