“طاهر بك” طبيب مصري عاش في عصر الملك فؤاد وتمكن من دفن نفسه 28 يوما ثم عاد للحياة

العالم ملئ بالأحداث الغريبة حيث تطالعنا وسائل الاعلام المختلفة بشخصيات لها قدرات غير طبيعية ومع انتشار وسائل التواصل الاجتماعي  والتي تناقلت الكثير من هذه الحالات وعلى الرغم من وجود خدع  في  اغلب الحالات إلا أن هناك اشخاص يتمتعون بقدرات ليس لها تفسير منطفي ومن بين هذه الشخصيات طبيب مصر  عاش في عهد الملك فؤاد الأول وذاع صيته في مصر والعالم لما قام به من اعمالاً غير طبيعية."طاهر بك" طبيب مصري عاش في عصر الملك فؤاد وتمكن من دفن نفسه 28 يوما ثم عاد للحياة 1 28/12/2017 - 3:46 ص

طاهر بك

طاهر بك  الطبيب المصري الذي ولد عام1897 بمدينة طنطا  وسافر إلى اوروبا لدراسة الطب  وفي اليونان قام بأول تجربة يثبت فيها قدراته الخارقة حيث قام بدفن نفساً لمدة 28 يوماً حيث نالت تجربته استغراب العلماء والذين قاموا بفحصه فسيولوجياً ولم يسفر الفحص عن وجود أي شيء غريب في تركيبة الفسيولوجي حيث يتمتع بجسد طبيعي تماً الا انه اذهلهم مرة اخرى بوضع نفسه في تابوت  تحت الماء واستطاع أن يبقى فيه لمدة اربعة وعشرون ساعة."طاهر بك" طبيب مصري عاش في عصر الملك فؤاد وتمكن من دفن نفسه 28 يوما ثم عاد للحياة 2 28/12/2017 - 3:46 ص

ذاع صيت الطبيب المصري طاهر بك في العالم وحرص العديد من الشخصيات العالمية على لقائه ومن بينهم الملك فؤاد ملك مصر  وكذلك بعضا من ملوك أوروبا في ذلك الوقت وكتبت عنه غالبية الصحف العالمية  وقام احد المهتمين بالقدرات الخارقة بتأليف كتاب عن طاهر بك وعرض فيه التجارب التي قام بها ولعل أكثر الاسئلة التي وجهت لطاهر بك كانت عن سبب القدرات التي يتمتع بها  وكانت اجابته هى قدرته على التحكم في الارادة. "طاهر بك" طبيب مصري عاش في عصر الملك فؤاد وتمكن من دفن نفسه 28 يوما ثم عاد للحياة 3 28/12/2017 - 3:46 ص



اترك تعليقاً