شاهد بالصور.. دول ستنهار خلال الـ 20 سنة القادمة

من المهم أن نشير إلى أن هناك دولا عربية عديدة تواجه خطر التقسيم الآن ولكننا لم نحب أن نشير إليها ونطرح حتى هذه الاحتمالات التي تدمي القلب فعلى الرغم من أنها مخاطر حقيقية تحيط بالمنطقة العربية بالكامل إلا أننا ندعو الله أن ينجينا من هذه المهالك.

دول ستنهار خلال الـ 20 سنة القادمة

والآن سنعرض عليكم الدول التي من المحتمل انهيارها خلال العشرين عاما القادمة.

المملكة المتحدة – بريطانيا :-

المملكة المتحدة - بريطانيا
المملكة المتحدة – بريطانيا

المملكة التي لا تغيب عنها الشمس كما كان يطلق عليها قديما، سكوتلاندا فشلت في تحقيق الاستقلال عن المملكة المتحدة في الاستفتاء الشعبي عام 2014، ولكن الاسكتلنديين لن يتنازلوا عن مطالبهم، وهناك العديد من الآنشطة الاجتماعية والسياسية التي تعمل على الاستقلال عن المملكة، كذلك إيرلاندا بها حركة ثورية في الشمال تهدف إلى تحقيق الاستقلال ومن المحتمل أن تأتي ثمارها قريبا، وإن استطاعت إحدى هذه المناطق تحقيق الاستقلال فربما تتفتت المملكة بالكامل وتنهار.

الصين :-

أنهار الصين الملوثة
أنهار الصين الملوثة

ربما تشعر ببعض الدهشة عند ذكرنا للصين، فبالرغم من امتلاكها لأكبر جيش في العالم وكونها تعد واحدة من أكبر القوى الاقتصادية في العالم، فالصين لديها مشاكل عميقة الجذور لابد من مواجهتها لكي تصمد خلال الأعوام القادمة، مشاكل الصين مصدرها الأساسي هو التدمير التام للبيئة، فنصف أنهار الصين ملوثة ولا تصلح لأي شكل من أشكال الاستهلاك الآدمي، ووفقا للحكومة الصينية ففي عام 2030 سوف تنفذ مياه الصين الصالحة للشرب بالكامل، ووفقا للمنظمات الدولية فهناك 250000 صيني يموتون سنويا بسبب التلوث، الحكومة الصينية حاولت أن تمنع نشر هذه التقارير خوفا من إحداث بلبلة اجتماعية، فالكارثة الصينية على وشك الحدوث وعلى الصين مواجهتها سريعا.

بلجيكا :-

بلجيكا
بلجيكا

مواطني بلجيكا فعليا منقسمين عرقيا إلى قسمين “الفلاندر والولانيا” “Flanders and Wallonia” ففي جنوب بلجيكا تقع الولانيا في منطقة منفصلة تقريبا يسودها شعب يتحدث اللغة الفرنسية والعديد منهم يفضل إما الانفصال عن بلجيكا أو الاتحاد مع فرنسا، أما شمال بلجيكا فيعرف بالفلاندر، وشعب هذه المنطقة يتحدث اللغة الفلمنكية أو الجرمانية ويريدون الانفصال عن بلجيكا أيضا، فخلال العشرين عاما القادمة يمكن أن تتمزق بلجيكا وتنشأ دولتين جديدتين في أوروبا هما الفلاندر والولانيا.

المالديف :-

المالديف
المالديف

البلد المهدد بالغرق في قاع المحيط، فجزر المالديف في خطر بسبب ارتفاع مستوى البحر فهي مرتفعة ثلاثة أمتار فقط فوق سطح البحر، ويرجح العلماء اختفاء الجزر بالكامل في قاع المحيط خلال الخمسين سنة القادمة، ومن المضحكات المبكيات أن الرئيس السابق للمالديف قد بحث إمكانية شراء أرض مناسبة في شمال آسيا لنقل جميع سكان المالديف إليها قبل غرق الجزيرة، ولكن بالطبع محاولاته الساذجة باءت بالفشل.

إسبانيا :-

إسبانيا
إسبانيا

إسبانيا على شفا الانهيار منذ 2008 فهي حاليا تعاني من أزمة اقتصادية كبيرة وزيادة بالغة في الديون الداخلية، وكذلك 24% من المواطنين الإسبان يعانون من البطالة، هناك منطقتين بإسبانيا يرجح يرجح السياسيون انفصالها عن إسبانيا خلال العشرين عاما القادمة، في غرب إسبانيا منطقة كتالونيا قامت بها حركة مطالبة بالاستقلال والتي تحظى بتأييد شعبي واسع في الإقليم، فشعب كتالونيا يربطهم قليل من الروابط الثقافية بباقي أجزاءإسبانيا ولديهم رغبة ملحة في الاستقلال، ففي عام 2013 نظموا سلسلة بشرية طولها 300 ميل على طول المدينة لفصلها عن باقي إسبانيا، منطقة الباسكي جنوب إسبانيا يطوقون كذلك للاستقلال فهم يتحدثون اللغة الباسكية وليست الإسبانية، وهناك العديد من الجماعات المسلحة التي تقوم بعمليات تخريبية من أجل استقلال هذه المنطقة.

الولايات المتحدة الأمريكية :-

الولايات المتحدة الأمريكية
الولايات المتحدة الأمريكية

الحرب الأهلية الأمريكية لازالت قائمة حتى الآن ولكن تحت الرماد فاختلاف الثقافات في الولايات المتحدة لم يعالج بعد، فمن المحتمل استقلال بعض الولايات خلال العشرين عاما القادمة، ففي عام 2012 قدمت 50 ولاية أمريكية التماس يحمل آلاف التوقيعات المطالبة بالاستقلال عن الولايات المتحدة، ويرجح السياسيون أن أولى الولايات التي ستنفصل هما ألاسكا وتكساس.