زعيم كوريا الشمالية يقوم بتنفيذ أغرب إعدامات في العالم، قتل شقيقه وعمه وخالته وزوجها والمصابين بكورونا

الإعدام الفوري وضمن أفظع الطرق أصبح الشيء المحبب لزعيم كوريا الشمالية كيم كونغ أون لأسباب أذهلت العقول منها الإصابة بكورونا كطريقة لمحاربة كوفيد 19 وقتل شقيقه وعمه وخالته وزوجها بشكل رهيب من أجل أسباب غريبة.

زعيم كوريا الشمالية

في عمل فريد، حارب الزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون تفشي فيروس كورونا الجديد أو كوفيد 19 بطريقته الخاصة.

إعدامات فورية بسبب فيروس كورونا
قالت صحيفة “نيويورك بوست” الأمريكية، اليوم السبت، إن الزعيم الكوري الشمالي أمر بالإعدام الفوري لشخصين، وأغلق العاصمة بيونج يانج، وألغم الحدود، وحظر الصيد في سياق مكافحة فيروس كورونا.

أكدت المخابرات الوطنية الكورية الجنوبية أن الدكتاتور كيم جونغ أون أعدم أمين صندوق معروف في بيونغ يانغ الشهر الماضي، بعد تحميله المسؤولية عن انخفاض سعر الصرف، وفي أغسطس، تم إعدام مسؤول بارز لخرقه اللوائح الحكومية المرتبطة بتقييد البضائع التي تم إحضارها من الخارج.

إعدام المصابين بكورونا
أعدمت السلطات في كوريا الشمالية الحالة الأولية لفيروس كورونا المستجد “كوفيد -19” داخل البلاد، فور تأكيد الجهات الصحية بالبلاد إصابة الحالة بالفيروس.

تم تنفيذ عملية الإعدام رمياً بالرصاص، في ظل إجراءات صارمة بإغلاق الحدود مع الصين وفرض حالة صارمة من المتابعة والمراقبة.

قتل أخوه الأكبر
أمر الزعيم الكوري الشمالي بقتل أخيه الأكبر غير الشقيق بفضل الخطر الذي يشكله عليه لأنه الابن الأكبر الزعيم كيم جونغ إيل.

ضرب عمه بسلاح مضاد للطائرات
قام الزعيم الكوري بإعدام عمه بطريقة مرعبة، وبعد وفاته، وضع رأسه في مكان عام ليؤكد للجميع، حيث استخدم سلاحًا مضادًا للطائرات لإعدام عمه، والسبب من أجل كانت الشكوى من أن ديكتاتور كوريا الشمالية كان شريكًا قويًا في المفاوضات، والتعامل معه لا يعادل التعامل مع رئيس فرنسا.

أكلت الكلاب زوج عمته
قام الزعيم الكوري الشمالي بإعدام زوج عمته المتهم بالفساد والخيانة، وتم إعدامه بتقديمه “وجبة شهية” في قفص لـ120 كلب صيد، حُرموا من الطعام لمدة خمسة أيام، والتهمته تمامًا على مدار 5 ساعات.

سم لعمته
أمر الزعيم الكوري عمته بشرب زجاجة من السم الخام بتهمة الخيانة، وبالتالي تم الإعدام بفضل شكاويها العديدة بشأن إعدام زوجها، وكانت عمته هي الابنة الوحيدة لجده الأب المؤسس لـ كوريا الشمالية وزعيمها الراحل كيم ايل سونج.

اعدام 5 موظفين ولذلك السبب عشاء
أمر كيم جونغ أون بإعدام 5 موظفين بوزارة الاقتصاد، بعد أن انتقدوا سياساته على نطاق واسع.

حضر الخمسة مأدبة تناولوا خلالها الركود الاقتصادي في الدول الشيوعية المعزولة.

تحدثوا عن ضرورة الإصلاح الصناعي، مع استمر توفير القليل من السلع، ويعتقد أن المسؤولين الخمسة قد تم إعدامهم من قبل فريق رمياً بالرصاص.

أغرب عمليات الإعدام
أجرى الزعيم الكوري الشمالي أغرب عمليات إعدام في العالم، بما في ذلك إعدام وزير الدفاع هيون يونغ تشول بصاروخ مضاد للطائرات، مما أدى إلى تشظي جسده، وليس قتله فقط، وذلك بفضل نومه أثناء عرض عسكري حضره الزعيم، وبالتالي تم تنفيذ الإعدام بحضور العديد من الأشخاص.

ومن بين الإعدامات الغريبة ما واجهه وزير الأمن أو سانغ هون عندما تم إعدامه بواسطة قاذف اللهب، وذلك بسبب العلاقة القوية التي كانت تربطه بعم الزعيم الراحل جانغ سونغ تيك، مع العلم أن الأخير قد أُعدم أيضًا في عام 2013.

في وقت سابق، أصدر كيم قرارًا بإعدام كبير المهندسين وون تشون، الذي شارك في بناء مطار بديل في بيونغ يانغ، لأن التخطيط لم يعجبه.

قرر الزعيم الكوري حرق وزير الأمن، أو سانغ هون، بضربه بكرات اللهب، وذلك بفضل الصلة القوية التي تربطه بعم الزعيم، جانغ سونغ-تايك، واعتباره عدواً للدولة، و للتواصل بينه وبين عمه.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.