حكاية سيدة عند دخولها اي مكان يتم استدعاء الشرطه لها فورا..

حكاية غريبة وعجيبة أن يتم استدعاء الشرطة لسيدة رقيقة بمجرد رؤيتها بالمكان، نعم فهذا يحدث فعلا مع مذيعة برنامج المستخبي الذي يذاع على قناة القاهرة والناس، والذي احدث ضجة هائلة نتيجة عرضه لخبايا واسرار يخجل منها المجتمع، بينما كشفتها المذيعة الجريئة بدون تردد ليتم علاجها أو بترها من المجتمع أن استحال العلاج.

حكاية سيدة عند دخولها اي مكان يتم استدعاء الشرطه لها فورا.. 1 2/4/2015 - 7:40 م

انها المذيعة مني عراقي، والتي لا تتردد أن تتواجد في اي مكان قد تشعر أن فيه امورا قد تخالف الاداب والاخلق والقوانين في محاوله منها لرصدها وفضحها امام العالم اجمع.

ولكن مع جراتها هذه يخاف المخالفين للقانون من وجودها بالمكان خشية افضاح امرهم، ويسارع البعض بطلب الشرطه لها بمجرد رؤيتها، وننقل لكم هاتين الواقعتين على سبيل المثال.

* وزاره القوى العاملة :
——-

بعد استدعاء الشرطة اليوم الخميس الموافق 2 ابريل 2015 الي مقر وزاره القوي العاملة، وثارت العديد من التساؤلات بعدها، خرجت علينا وزارة القوى العاملة والهجرة بتصريح عمل حدث اليوم، حيث أن الإعلامية منى عراقى، مذيعة برنامج المستخبى والذي يذاع على قناة القاهرة والناس، قد دخلت الي ديوان وزارة القوي العاملة صباح اليوم الخميس، وذلك بحجة أن لديها موعدا مع المكتب الإعلامى بوزارة القوي العاملة لتسجيل حلقة لبرنامجها الشهير المستخبي، وهو ما ينافي الحقيقة. كما قامت منى العراقى بالتصوير عبر تليفونها المحمول (الموبايل) داخل مكاتب الوزارة من دون إذن مسبق من المكتب الاعلامي، مما دفع مدير أمن وزارة القوى العاملة لاستدعاء قوة من الشرطة، وقد تم تحرير محضر للإعلامية مني عراقي بديوان عام وزارة القوى العاملة بمدينة نصر، بعدما قامت مني عراقي بتوجيه الشتائم لهم. مع تأكيد الوزارة أن الإعلامية عراقي لم يتعرض لها أحد بأذى، كما أن لم يقترب منها احد ولم يستول على هاتفها المحمول (الموبايل )، وقد ظلت مني عراقي تتحدث من الموبايل حتى خروجها من الوزارة بصحبة رجال شرطة قسم مدينة نصر، وقد استكملت الشرطة التحقيقات مع المذيعة مني عراقي بقسم مدنية نصر أول، كما انتهت التحقيقات إلى إحالة المذيعة للنيابة العامة بمدينة نصر.

** المدرسة الدولية بالعاشر من رمضان :
——–

بعد أن قامت مني عراقي بتصوير احد مسئولي المدرسة وهو يطلب رشوة لتزوير شهادة مختومة وصادرة عن المدرسة، حاولت مني عراقي أن تصور ما يجري داخل المدرسة الدولية بالعاشر من رمضان، ولكن كانوا لها بالمرصاد، ففور رؤية مني عراقي استدعى مدير مدرسة المصرية الدولية بمدينة العاشر من رمضان بالشرقية شرطة النجدة فورا للإعلامية منى العراقى المذيعة بقناة القاهره والناس، كما تقدمت منى عراقى أيضاً بمحضر ضد مدير المدرسة وفرد أمن هناك، لقيامهما بالتعدى عليها بالسب والشتم بل ويالضرب أيضاً كما ظهر بالتصوير في البرنامج بعد ذلك، وبعد العرض على نيابة مدينة العاشر والتي قررت إخلاء سبيل المذيعة منى العراقى ومعها فرد الأمن التي اختصمته، وذلك بضمان محل إقامتهما.

بلاغ الشرطة

و لم تنتهي البلاغات ضد هذه المذيعة المشاغبة والباحثه عن المتاعب، طالما هناك من يخالف القانون، فسوف تري مني عراقي خلفه لترصد خطواته وتنقلها فيث برنامجها المستخبي.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.