جعلها تشعر بالرهبة، عصفور صغير يعيش في شعر فتاة بريطانية ويصنع الأعشاش 84 يوماً

في موقف طريف وغريب تعرضت له مصورة صحفية بريطانية تعيش في أفريقيا، ظلَّ عُصفور صغير يعشش في شعر الفتاة لمدة ثلاثة أشهر تقريباً حسب ما أعلنت عنه صحيفة نيويورك بوست الأمريكية.

جعلها تشعر بالرهبة، عصفور صغير يعيش في شعر فتاة بريطانية ويصنع الأعشاش 84 يوماً

كان يصنع في شعرها أعشاشاً صغيرة كُلَّ يوم

وتروي المصورة الصحفية “هانا تيلور” أنَّ العُصفور الصغير كان يصنع في شعرها أعشاشاً صغيرة كُلَّ يوم، لدرجة أنها شعرت بالرَّهبة، حيث كان العُصفور يستخدم شعر هانا كساترة، ويجمع الخصلات بمنقاره ويصمم عش صغير، حتى استقر على رأس المصورة البريطاني على هذه الحال 84 يوماً.

وكانت “هانا” قد انتقلت برفقة زوجها روبن للعيش في غانا منذ 9 أعوام، حيث تولت إحدى الوظائف هناك، إلى أن واجهت بعض المشاكل في العمل بسبب صعوبات في التأشيرة، وهو ما جعلها منزعلة وتشعر بالحنين لوطنها الأصلي، إنجلترا.

عاصفة رعدية قادت العصفور الصغير للتعِّلق بشعر هانا

في عام 2018، كانت هناك عاصفة رعدية شديدة، ووجدت «هانا» العصفور الصغير، برونزي اللون، حيث كان عمره أقل من شهر، مُلقً على الأرض ويرتجف من شدة البرد، وسرعان ما ارتبط الطائر الصغير بالسيدة.

في اليوم التالي، استيقظ العُصفور يصرخ من شدة الجوع، فقامت هانا بإطعامه بعض النمل الأبيض حتى بدأ يكبر واعتبرته الفتاة ابنها الصغير، وقامت بتربيته لمدة 84 يوماً، حتى أصبح العُصفور بالقوة الكافية التي تجعله يطير في الهواء، ويلحق بسربه.

وطوال تلك المُدة كانت المصورة الصحفية «هانا»، تسمح للعصفور الصغير بأن يعشش فوق رأسها، حيث استخدم العصفور رأسها كأنها كومة “قش”، حتى أصبح كبيراً نوعاً ما وقادراً على التحليق بشكلٍ جيد.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.