تعرف معنا علي سر البحيرة التي تحولك إلي حجر عند ملامستها !حقا شئ غريب للغاية


يتميز الإنسان في كل عصر وأوان بحبه الشديد لمعرفة لغز وتفسير كل شئ فمنذ الخليقة والإنسان يجري في عروقه الفضول وحب المعرفة مما أدي إلي تقدم البشرية إلي الأمام وتقدم الإنسان عبر العصور المختلفة وتغلبه علي الكثير من المصاعب والمشاكل البيئية المختلفة وذلك عن طريق إستخدامه لعقله وحب الفضول الذي دفعه لفك طلاسم وألغاز كل شئ حتي  أصبحت الحياة سهلة بفضل إختراعاته التي أدت إلي تسهيل الحياة وتذليل الصعاب

لذلك قد ينتابك الكثير من الفضول حينما تعرف أنه يوجد هناك بحيرة تقوم بتحويل أي كائن  يقوم بملامستها إلي حجر صخري علي الفور وتتسائل كيف ذلك وما السر الذي يجعل كل شئ يلمس تلك البحيرة يتحول فوريا إلي حجر صخري ؟

بحيرة ناترون

تلك البحيرة تدعي بحيرة ناترون في تنزانيا  والتي تقع في قارة أفريقيا ومن ضمن مميزات تلك البحيرة أنها تتميز بهدوء تام مما يدفعك علي الفور إلي الإقتراب منها  للإستمتاع بذلك الهدوء ولكنك علي الفور ستلاحظ شئ غريب  وهو تجمد الحيوانات التي تسبح بتلك البحيرة وتحنيطها وتحولها إلي ما يشبه بالصخور

والسر وراء ذلك هو إحتواء تلك البحيرة علي نسب عالية للغاية من الأحماض والتي تؤدي علي الفور إلي إحتراق جلد وعيون أي كائن يقترب منها مما يؤدي إلي هلاكه علي الفور والسر وراء تحول الكائنات إلي صخور أو تجمدها يرجع إلي إحتواء تلك البحيرة أيضا علي نسب عالية جدا من كربونات الصوديوم والمعروف بقدرته علي تجميد وتحنيط أي شئ ولذلك فقد عمد إليه القدماء المصريين في تحنيط موتاهم ولذلك فإن الكائنات تتحنط وتتجمد في تلك البحيرة

وجدير بالذكر أن كربونات الصوديوم وتلك المعادن المميتة تتوارد إلي تلك البحيرة من التلال الآخري ومن ثم تقوم بقتل وتجميد أي كائن يقترب منها ولهذا سميت بالبحيرة القاتلة