تجارب علمية: تثبت إمكانية إنجاب الرجال للأطفال بدون نساء

توصل العلماء بالولايات المتحدة الأمريكية لاكتشاف علمي يعد درباً من الخيال  وهو أكتشاف يشبه أفلام الخيال  فلا يمكن أن يتخيل أي منا أن ينجب رجل بمفرده ولكن العلماء قد توصلوا لطريقة جديدة لإنتاج أجنه سليمة تبعد كلياً عن طريقة التخصيب المتعارفة وهي تلقيح البويضة مثلما تتم عملية أطفال الآنابيب ولكن الطريقة المستحدثة لا يستخدم فيها العلماء بويضات الآنثى.

الإنجاب بدون نساء

تجارب أثبتت إمكانية إنجاب الرجال للأطفال

فقد أكتشف العلماء أن الخلايا المأخوذة من الجلد تنصهر بالتقائها بالحيوان المنوي فيتشكل منها أجنه سليمة بدون بويضة وبذلك فهو الاكتشاف العلمي الأغرب حتى يومنا هذا، وقد ذكر الدكتور Tony Perry وهو المسئول عن الدراسات المعملية لذلك الاكتشاف العلمي بجامعة باث أن الذكور يمكنهم الآن إنجاب الأطفال بطرق تقنية  دون اللجوء للطرق المتعارفة .

وفي تجارب أجريت على الفئران أستطاع فريق العلماء  من خداع البويضة بإخصابها بحيوان منوي كاذب عبارة عن مواد كيميائية بديلة للحيوانات المنوية  وقد أسميت تلك التجربة parthenogenote  ولكن التجربة لم يكتب لها النجاح وقد أثبتت أن البويضة لا يمكن إخصابها بشيء مزيف ، وقد قام فريق البحث بإحضار خلية من أنسجة الفأر الذكر وتخصيب تلك الخلية بالحيوان المنوي للفأر وقد نجحت التجربة وتم ولادة 30 فأر باستخدام تلك القنية الحديثة التي تفتح الباب لجدل كبير في المستقبل.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.