الكندي تيري فوكس.. شاب يتحدي الإعاقة بماراثون الأمل

الكندي تيري فوكس، صاحب الـ 18 عام، كان قد أصيب بسرطان العظام في رُكبته اليمنى، فقرر الأطباء بتر قدمه اليمنى كاملة. فقرر (تيرى) أن يفعل شئ يفيد الآخرين دون أن يقف مكتوف اليدين مستسلماً لمصيره المحتوم حيث قرر أن يقوم  بحملة تبرعات لمكافحة مرض سرطان العظام.

الكندي تيري فوكس.. شاب يتحدي الإعاقة بماراثون الأمل 1 12/12/2018 - 8:33 ص

بدأ تيري يتمرن على قدمه اليسرى 14 شهراً دون أن يفهم أحد الغرض من ذلك.. ثم أخبر والداه أنه قرر أن يمشى من شرق كندا لغربها في حملة خيرية لجمع  10 مليون دولار وأطلق على حملته اسم (مارثون الأمل) وكانت البداية عام 1980، كان كل يوم يسير على قدمه اليسرى 26 كيلومتر.

بعد سير تيري 143 يوم قطع فيهم مسافة 3339 ميل مايعادل 5373 كيلومتر.. أصابه مرض شديد فنقل إلى المستشفى حينها أكتشف أن السرطان قد هاجم رئتيه.. وكان في ذلك الوقت  تيري قد استطاع أن يجمع تبرعات بحوالي 1.7 مليون دولار ولكنه عاد إلى كندا مرة اخرى ولكن بعد انتشار خبر الحملة ومثابرة وشجاعة هذا الشاب في ربوع كندا وكل أنحاء العالم.. بدأت التبرعات تتوإلى وتم تجميع المبلغ المطلوب..واصلت التبرعات تاتي إلى بيت تيري تعاطفا معه حتى وصلت إلى 10.5 مليون دولار كندي.

أرسل تيري جميع التبرعات إلى الجمعيات المختصة من أجل بناء مركز لأبحاث سرطان وأطلق عليه اسم تيري والمدهش أن التبرعات لم تتوقف بعد ذلك بل ازدادت حتى اقتربت من 23 مليون دولار. جدير بالذكر، أنه في اخر معلومات وصلت قيمة التبرعات على أبحاث تيرى ما يقرب من ٧٥٠ مليون دولار كندي.

وبتاريخ 28 يونيو 1981 مات تيري فوكس وتم إذاعة دفنته على الهواء مباشرة كنوع من التكريم له وتم تشيد تمثال برونزي له من أجل تخليد ذكراه.


قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.