العثور على إحدى كنوز القذافي “خزنة مليئة بالذهب والفضة” تحت الأرض

تم العثور على إحدى كنوز القذافي، كما سموه “كنز علاء الدين” إذ ظهر في ليبيا قطع من الذهب والفضة بأعداد كبيرة في قبو فرع من فروع البنك المركزي الليبي، الذي يقع في مدينة البيضاء في ليبيا.

العثور على إحدى كنوز القذافي "خزنة مليئة بالذهب والفضة" تحت الأرض 1 21/5/2016 - 6:11 م

حتى بعد وفاته لا يزال الزعيم الليبي السابق “معمر القذافي” يسيطر على حركة الأموال الليبية، إذ تعاني الحكومة الليبية أزمة سيولة كبيرة حتى أنها لا تستطيع سداد رواتب موظفي الحكومة، وهذا بسبب تعدد الحكومات المسيطرة على الأرض الليبية وكل منها لها أتباع.

هنا تأتي أزمةً جديدة، حيث أن بعض المسؤولين المسيطرين على البنك المركزي الليبي، لا يملكون المفاتيح السرية لتلك الخزنة الموجودة في القبو لفتحها، فيما تمتلك الحكومة المحلية في مدينة طرابلس هذا المفتاح السري، ولكن لا تملك الخزنة !.

وأضيف أيضاً أن تلك العملات تحمل وجه الزعيم الليبي السابق “معمر القذافي” وقد صكّت هذه النقود في عام 1979 للاحتفال بمرور 10 سنوات على حكم القذافي، حيث يحمل أحد جانبي العملات صورة القلعة التي تنتمي إلى عهد الاستعمار الإيطالي الموجودة في مدينة سبها، وفيها ألقى القذافي أول خطاباته معلناً نفسه رئيساً للبلاد، والوجه الآخر للعملات يحمل صورة القذافي مرتدياً الزي العسكري الليبي.

وقال على الحبري، محافظ البنك المركزي الليبي، أنه حتى في حال التمكن من الوصول إلى الخزنة، لا يمكن بيع العملات على نفس هيئتها، حسبما ذكرت جريدة الدستور.

وأضاف الحبري أيضاً: لا أريد أن أسبب أي نوع من أنواع الجدال في شوارع ليبيا من خلال التسويق لوجه القذافي.

وقد تبقى تلك العملات موجودة في قبو البنك المركزي الليبي، أو أن تحاول الحكومة الليبية سرقتها حسبما يعرض في موقع “وول ستريت جورنال” أن الحبري يحاول الاستعانة بخبراء لفتح الخزنة واستخراج الأموال للاستفادة منها لمصالحه الشخصية.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.