أبشع الطرق التي تجبرك على الاعتراف في السجون

تتنوع الأساليب والطرق والحيل لتحقيق مع السجناء ولكن جميعها لا تهدف إلى قتل السجين بل لانتزاع الاعتراف جبرياً منه، سنذكر لكم في هذا المقال بعضاً منها.

أبشع الطرق التي تجبرك على الاعتراف في السجون 1 16/6/2015 - 10:27 م

11

1- التعري القسري

بهذه الطريقة يجبر السجناء على خلع جميع ملابسهم جبرياً والوقف أمام باقي السجناء والغرض من هذه الطريقة هو إشعار السجن بالخزي والاحباط المؤدي في نهاية المطاف للاعتراف.

2- أوضاع مؤلمة للسجين

مثل: تجليس السجين بطريقة تضايقه أو تؤلمه، أو ربط الأقدام والأيدي.

3- العزل

يتم فيها عزل السجين عن جميع الموجودين من السجناء والحرس وغيرهم بأمر من المحقق وذلك ينتج توتر وقلق وبعض الأمراض النفسية وحالة يفقد فيها السجين السيطرة عن نفسه ومن ثم يعترف.

4- الإذلال الثقافي والديني

حيث يجبر المحقق السجين على عمل أشياء تخالف معتقداته أو دينه بغرض إجباره على الاعتراف.

5- التعذيب الحسي

يتم بهذه الطريقة تسليط ضوء مشع جداً على السجين لفترة طويلة جداً أو تشغيل موسيقى مزعجة لسجين وتركه مفرداً مع هذه الموسيقى المزعجة التي تسبب له التوتر والقلق وبعض الأمراض النفسية ويجبر ويخرج عن إرادته ويعترف.

6- الفوبيا (الترهيب)

يتم وضع السجين والشيء الذي يخاف منه أو يخشاه في مكان واحد مثل الأصوات المرعبة أو الجرذان أو شيء يخاف منه السجين.

7- الحرمان من النوم

بهذه الطريقة يحرم السجين من النوم لفترات طويلة جداً ويدخل في غيبوبة ودوار وتوتر وغيرها من الأعراض وتسيطر عليه الرغبة بالنوم ويعترف لأجل ذلك.

8- البرد الشديد

يتم فيها تعرية السجين بالكامل وسكب الماء البارد والمثلج عليه ومن ثم نقله لغرفة دافئة لفتره بسيطة من ثم لبرود شديدة والقصد التعذيب القاسي والشديد له كي يعترف.

9- التهديد بإتلاف عضو معين

مثال ذلك يهدد المحقق السجين بأنه سيعطيه أبرة عقم أو ما شبه أو ابرة شلل.

10- غرفة العار (المصيدة)

حيث يضعوا السجين في زنزانة مع مجموعة من الأشخاص المتعاونين مع المحقق كي يقيموا صداقات مع السجين حتى يعترف ويخبر المحقق.

ويبقى هناك الكثير والكثير ومازال المحققين يبتكرون اساليب جديدة

اسأل الله العلى القدير أن يجنبنا وأياكم طرق السوء وأن يحفظ المسلمين والمسلمات.