مُتصل يكشف عن أمر عجيب في مقابر القليوبية.. والإفتاء تؤكد انه شيء غريب

قام أحد المتصلين ببرنامج ديني بتفجير مفاجأة على الهواء أمام مقدم البرنامج، وشيخ الحلقة الذي يقوم بالرد عن جميع استفسارات المشاهدين، وكانت المفاجأة قوية على الشيخ وعلى جميع المشاهدين وخاصة أنها متصلة بالأمور الغيبية والتي تحدث في القبر وحرمة الموتى في تعاليم الدين الإسلامين وأن ذلك يُعتبر كارثة فكيف نجمع بين أكثر من جثة في قبر واحد.

أمر عجيب في مقابر القليوبية

حيث قال المتصل الذي يُدعى ” عبد العليم” وهو من أبناء محافظة القليوبية مؤكداً، أن جثث الموتى لا تتحلل في المقابر، واشار أنهم ذهبوا لبعض المشايخ الذين أفتوا بوضع التراب مضافاً علية الملح من أجل تحليل تلك الجثث، مطالباً الشيخ برأي الدين وما يجب عليه فعله وهل هذا حرام أم لا، وماذا يفعل الأهالي.

ومن جانبه تعجب الشيخ من هذا الأمر ومعه مقدم البرنامج ليرد الشيخ ” عويضة عثمان” والذي يعمل مدير إدارة الفتوى الشفوية بالأزهر الشريف، مطالباً هذا المتصل بأنهم لا يضعوا الملح على جثث الموتى بعد ذلك.

وأضاف مدير إدارة الفتوى الشفوية من خلال برنامج ” فتاوى الناس”، والمذاع على إحدى القنوات المصرية، قائلاً: ” أمر غريب أن يفعلوا ذلك بالموتى وأن يريدوا تذويب أجسادهم بالملح، فيبدو أن هذه المقابر مُباركةٌ وربما يكون الموتى المدفونون فيها مباركين، ناصحًا المتصل بألا يضع ترابًا عليه ملح على الأموات ويتركهم على حالهم”، ولم يوضح الشيخ حرمة تلك الأفعال للمتصل.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.