مقطع فيديو منتشر لكميات هائلة من الطعام فائض من المعازيم في فرح بالسعودية يثير ضجة كبرى على مواقع التواصل

لاشك أن الفرح واجب ومحبب ويخرج بالإنسان من حالات الحزن والإكتئاب ويدخله في حالات رائعة من البهجة والسرور ولكن مالا يكون مطلوبا أو محبذا هو أن يكون الفرح والبذخ في الأمور والإسراف الزائد في كل شىء بداية لدخول الحزن والشعور بالنقص عند الكثيرين. فقد أثار مقطع فيديو منتشر لمجموعة كبيرة من العمال أثناء تعاملهم مع كميات هائلة فائضة من الطعام من أكل المعازيم في أحد أفراح السعودية ضجة كبرى على مواقع التواصل الإجتماعى ومواقع السوشيال ميديا والإنترنت. فقد يظهر المقطع البذخ والإسراف الغير مبرر والغير مرغوب تماما في فائض طعام يكفي لإطعام بلدة جائعة بالكامل.

ويظهرمن خلال الفيديو مجموعه كبيرة من العمال المكلفين بالتنظيف في الأفراح وتنظيف البوفيه الخاص بالأكل في الأفراح بالمملكة العربية السعودية وهم يقومون بوضع كميات هائلة من الطعام النظيف والجاهز للأكل في أكياس كبيرة وقد إمتلأت عن آخرها تمهيدا لرميها في صناديق القمامة الكبيرة. وقد عبر المواطن الذي قام بتوثيق تلك اللحظة وتصوير الفيديو على هذا الأمر قائلا إن هذا الطعام يكفي لإطعام بلدة بأكملها جائعة وقال مستطردا: ” ياساتر أستر يا رب “.


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.