والدة المتهم في قضيه تفجير كنيسة البطرسية ابني كان حاصل على المركز الرابع في الثانوية

بالامس عشنا جميعا حاله من الحزن الشديد وظهرت على أوجه المصرين، حيث شهدت كنيسة البطرسية تفجير عنيف من جماعه ارهابيه حيث قام أحد الاشخاص بارتداء حزاء ناسف وقام بتفجير نفسه داخل الكنيسة، وحدث حالات وفيات بالجمله واصابات كثيره جداً، وبالفعل رجال الداخليه قاموا بالتعرف على جثة هذا الشخص الذي قام بتفجير نفسه وهو يدعي “محمود شفيق محمد” وسنة 22 عاماً حسب المصادر التي نشرت.

والدة المتهم في قضيه تفجير كنيسة البطرسية ابني كان حاصل على المركز الرابع في الثانوية 1 12/12/2016 - 7:42 م

واليوم معنا فيديو لوالدة هذا الشاب فتم عمل حوار معها من جريده التحرير بالفيوم، حيث والدة غير مستوعبة تماماً لما حدث، وقالت أن ابنها محمود شفيق كان من المتفوقين وكان يدرس في كلية العلوم وحصل على المركز الرابع على مستوي محافظه الفيوم في الثانوية العامة، وهي غير معترفه تماماً بأن ابنها قام بهذه العمل الارهابي وتطالب التعرف عليه هي شخصياً.

والجدير بالذكر أن محمود شفيق تم القبض عليه في إحدي المظاهرت منذ عامين ولكن تم اخلاء سبيله بعد حبس لمده 15 يوماً، وبعدها سافر إلي السودان لكي يساعد أخيه في الدراسه، ولكن بعد سفرة هنا حدثت المفاجئه فلن تتخيل ماذا قالت والده بعدما سافر إلي السودان، فشاهد الفيديو لتعرف التفاصيل كاملة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.