خبراء نفسيون يحذرون من لعبة الحوت الازرق أو تحدى الموت بأنها تسبب انتحار المراهقين

حذر خبراء نفسيون من لعبة الحوت الأزرق والتي انتشرت بشكل كبير والتي يطلق عليها أيضاً تحدى الموت، وقد ذكرت تحذيرات من بعض الصحف أن هذه اللعبة التي تسمى الحوت الأزرق أودت بحياة الكثير من الضحايا وخاصة من هم في سن المراهقة، وقد بدأ انتشار وظهور اللعبة المعروفة بالحوت الأزرق منذ حوإلى 5 سنوات، حيث تحمل اللعبة تحديات كثيرة، ومدة اللعبة حوإلى 60 يوما، والفضول والشغف الذي تحتوى عليه اللعبة يسيطر على الشخص ويطرح له تعليمات والتي سرعان ما يستجيب لها اللاعب.

تحذير من لعبة الجوت الازرق

تاريخ لعبة الحوت الازرق

تحذير من لعبة الجوت الازرق
لعبة الحوت الازرق تؤدى إلى الانتحار

بدأت لعبة الحوت الحوت الازرق في الظهور منذ حوإلى خمسة سنوات في عام 2013، ويعتبر اسم اللعبة الحوت الازرق مأخوذ من اسم حيتان الشواطئ، وهى تمثل الانتحار واستجابة التعليمات، نظرا لأن الكثير من الحيتان حينما تريد الانتحار تذهب إلى الشاطئ بصورة فردية أو جماعية وقد استمد مصمم لعبة الحوت الازرق الاسم من هذه الحوادث للحيتان وحينما يمر اللاعب بمراحل اللعبة خلال 50 يوما تقريبا يكون في استجابة تامة لأوامر اللعبة والتي تستطيع أن تبرمج عقله وتودى به إلى الأكتئاب خلال تلك الفترة ويكون عقل الشخص الذي أدمن لعب الحوت الأزرق في استجابة لتلقى الاوامر والأنتحار.

التحذيرات من لعبة الحوت الازرق

تحدثت بعض وسائل الاعلام المختلفة عن لعبة الحوت الازرق محذرة من اللعبة وقد ظهر هذا عبر برنامج العاشرة مساء مع الاعلامى وائل الابراشى بشأن الحوت الازرق وقد حذرت الدكتورة أسماء وهى استشارى الصحة النفسية من اللعبة مؤكده انها تصيب المراهقين بالاكتئاب وتودى بهم إلى الانتحار.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.