فيديو| قصّة الخلاف بين النبى والسيدة عائشة، وكيف تدخّل أبو بكر الصديق، وما هى رسالة الرسول لكل زوج وزوجته

في حياة البشر هناك ثوابت ومعتقدات لا تتغير بمرور الازمنة والعصور، والمعتقدات الدينية لكل ديانة وكل شخص هي من الثوابت التي يعيش الإنسان على تعاليمها ومعتقداتها، وديننا الإسلامي علّم البشرية كلها من التعاليم ما يسيرون عليه في حياتهم ومعاملاتهم مع البشر أجمع أياً كان لونهم أو معتقدهم أو جنسيتهم.

فيديو| قصّة الخلاف بين النبى والسيدة عائشة، وكيف تدخّل أبو بكر الصديق، وما هى رسالة الرسول لكل زوج وزوجته 1 7/8/2015 - 1:49 ص

ورسولنا الكريم صلى الله عليه وسلّم أمرنا بإتباع سنته والإقتداء بهديه حتى ننل رضي الله سبحانه وتعإلى ونحقق غايتنا ورسالتنا التي خُلقنا من أجلها في عمارة الكون وعبادة الله عز وجل، ونحن علينا أن نتبع سنته من أفعال وأقوال وتعاليم ستظل أبد الدهر ثابته شاملة لكل ما يحتاجه المرء.

قصة رسول الله صلى الله عليه وسلّم مع السيدة عائشة زوجته وخلافهما معاً، قد جائت في العديد من الروايات وأيضا ذكرت من السيدة عائشة رضي الله عنها ” عن عبيداللّه بن عمر عن القاسم بن محمد عن عائشة قالت:
كان بيني وبين رسول اللّه صلّى اللّه عليه [وآله] وسلّم كلام فقال: بمن ترضين أن يكون بيني وبينك؟ أترضين بأبي عبيدة بن الجراح؟ قلت: لا، ذاك رجل ليّن يقضي لك عليَّ. قال: أترضين بعمر بن الخطاب؟ قلت: لا، إني لأفرق من عمر، فقال رسول اللّه صلّى اللّه عليه [وآله] وسلّم: والشيطان يفرق منه. فقال: أترضين بأبي بكر؟ قلت: نعم، فبعث إليه فجاء، فقال رسول اللّه: إقض بيني وبين هذه، قال: أنا يا رسول اللّه؟ قال: نعم.
فتكلّم رسول اللّه.
فقلت له: أقصد يا رسول اللّه.
قالت: فرفع أبو بكر يده فلطم وجهي لطمةً بدر منها أنفي ومنخراي دماً وقال: لا أُمّ لك، فمن يقصد إذا لم يقصد رسول اللّه صلّى اللّه عليه [وآله] وسلّم.
فقال صلّى اللّه عليه [وآله] وسلّم: ما أردنا هذا، وقام فَغَسل الدم عن وجهي وثوبي بيده» ”

هنا تظهر رحمة رسول الله صلى الله عليه وسلّم وعفوه في معاملته مع زوجته، حتى حينما اختلفا معاً كان قدوة لنا جميعا في حسن الخلق مع زوجته التي احتمت به حينما غضب منها والدها أبو بكرالصديق.

شاهد الفيديو :


اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.