فاعل خير يخصص اربع ميكروباصات مجاناً لعبور المشاه في المعادى لمنع حوادث الطريق المتكررة

الخير في وفي امتى إلى يوم القيامة حديث شريف عن الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم وبالفعل هذه الامور التي طالما ينتظرها الكثيرون ليشعروا انه مازال هناك امل ومازال هناك خير في هذه الحياة التي اصبحت عبارة عن ماكينات وقلوب متحجرة على اغلب الناس الذين يكدون ليجدوا لقمة العيش. ومن الجدير بالذكر أن الحالة الاقتصادية في الفترة الاخيرة للكثير من الطبقات الكادحة في الشعب المصري قد تأثرت بالعديد من التأثيرات والعديد من التغيرات التي مع مرور الايام تجعل الامور أكثر تعقيدا وحال البلد خلال خمسة سنوات اخيرة من التخبط والانتقالات للسلطة السياسية في مصر جعل من هؤلاء أكثر عرضه للجوع.

فاعل خير يخصص اربع ميكروباصات مجاناً لعبور المشاه في المعادى لمنع حوادث الطريق المتكررة 1 5/3/2016 - 3:00 م

وفي منطقة المعادى الكورنيس قد قام فاعل خير رفض أن ينسب اسمه إلى ما عمله وهذا من شيم الكبار المحترمين ونحن من مكاننا هذا لابد أن نذكره ونشكره على ما فعله يرضى به ربه ويبغى به وجه الله فقط لا غير. فقد قام هذا الرجل المجهول بشراء اربعه ميكروباصات مجانية تقوم بنقل الافراد المشاه الذين يقومون بعبور الشارع في فترات اليوم المختلفة في تلك المنطقة حيث لايوجد في المكان أو الطريق اى مطب صناعى أو غيره وهو الامر الذي يؤدى إلى الكثير من حوادث المشاه وتوفي في تلك المنطقة الكثير من الاشخاص بنفس الطريقة. ويحكة سائق للميكروباص تلك التجربة انهم اربعة سائقين يعملون على نظام دوريتين متتابعتين على الميكروباصات الاربعة ويقوم هذا الرجل بدفع رواتبهم كاملة شهريا ويقوم أيضاً بتزويد السيارات الاربعه بالبنزين وتغيير الزيت وخلافه. فله منا الكثير من الاحترام والتقدير والشكر هذا الرجل ” فاعل الخير “.