عباس شراقى بشأن أزمة سد النهضة: مصر ليس لديها أوراق قوة والمجتمع الدولى يساند القوى

في ظل الجدل والقلق المثار في الشارع المصري حول أزمة سد النهضة  بعد فشل الجولة الـ 17 من المفاوضات بشأنه، ذكر الدكتور عباس شراقى أستاذ الموارد المائية بمعهد البحوث الافريقية بجامعة القاهرة، خلال استضافة بالأمس الخميس ببرنامج كلام تانى مع الاعلامية رشا نبيل والمذاع على شاشة دريم، أن الطرف الأثيوبى أعلن صراحةً عدم الاعتراف بأى اتفاقية سابقة.

وأضاف عباس شراقى أن الطرف الاثيوبى أعلن أيضا أنه من حق دول المنابع اقامة المشروعات التي يحتاجونها.

وأوضح عباس شراقى أنه في مثل الحالات حتى إذا لم يكن هناك اتفاقيات بين مصر واثيوبيا أن اى دولة بتنشأ مشروع على نهر دولى لابد من اخطار الدولة الاخرى وعلى الدولة الاخرى أن تدرس المشروع ويكون هناك 6 أشهر للمفاوضات وابداء الملاحظات.

وأضاف الدكتور عباس ” أثيوبيا استغلت الوضع الذي حدث في مصر منذ ثورة يناير “، واردف ” مصر ليس لديها أوراق قوة تقف بها ضد اثيوبيا والمجتمع الدولى يساند القوى “.

السفير صلاح حليمة: السودان ليس متحالف وأنما متواطىء

في حين قال السفير صلاح حليمة مبعوث الجامعة العربية سابقاً لدى السودان أن السودان ليس متحالف وأنما متواطىء، وتابع السودان ليس مضار بسد النهضة بالشكل الذي يدفعه لإتخاذ موقف مع مصر.

عباس شراقي: علينا التمسك بالبند الـ5 في مبادىء السد مارس 15

وأشار الدكتور عباس أن السد أصبح أمر واقع، والحل يكمن في التفاوض حول كيفية  التشغيل وتابع  أنه في اعلان مبادى سد النهضة اللى مصر وقعت عليه في مارس 2015 والذي يعتبر اخر وثيقة بين مصر واثيوبيا ويقول البند الـ 5 به ” التعاون في الملء الأول وإدارة السد، وأردف علينا أن نمسك في هذا البند ونحققه “.

قد يعجبك ايضا

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.