بعد غياب 15 عاما وفاء مكي تتهم حبيب العادلي بتلفيق القضية لأنها لم ترضخ له

حلت الفنانة “وفاء مكي” ضيفة في برنامج “صح النوم” مع الإعلامي “محمد الغيطي” بعد غياب أكثر من 15 عاما عن الأضواء وذلك بسبب قضاء عشر سنوات داخل السجن بتهمة حجز خادمتها الطفلة مروة 21 يوم داخل الحمام وتعذيبها بالضرب والكي بالنار في أماكن متفرقة وحساسة من جسدها مما أثارت غضب الرأي العام.

بعد غياب 15 عاما وفاء مكي تتهم حبيب العادلي بتلفيق القضية لأنها لم ترضخ له

وكانت حديث الساعة بسبب بشاعة الجريمة التي إتهمت بها بمشاركة والدتها وابن خالتها الذين حكم عليهم بالحبس لمدة عام بتهمة تعذيب الخادمتين الشقيقتين “مروة وهنادي أحمد فكري” وهتك عرض الخادمة مروة وكانت الفنانة المصرية وفاء مكي عقب ثورة 25 يناير إتهمت وزير الداخلية المصري الأسبق “حبيب العادلي” بتلفيق قضية تعذيب الخادمتين التي أودت بها للسجن عشر أعوام ثم تراجعت مكي عن إعادة فتح ملف قضيتها لتنال من حبيب العادلي وإكتفت بدلا من ذلك بكتابة مسلسل تلفزيوني قالت إنها سوف تكشف فيه عن فضائح المسئولين في هذه القضية.

وأكدت الفنانة خلال حلقة أمس مع الغيطي أن اللواء حبيب العادلي كان وراء حبسها عشر سنوات لأنها لم ترضخ له قائلة: “هما دلوقتي في المكان اللي يستحقوه” مشيرة أنها إستفادت كثيرا من تجربة سجنها مؤكدة أنها إزدادت صلابة.


قد يعجبك أيضاً

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.