بالفيديو.. الكشف عن سر حبل الغسيل الذي قاد القوات الأمريكية لمكان أسامة بن لادن ومجفف ملابس كان سينجيه

تم خلال الأيام القليلية الماضية صدور كتاب عن صعود زعيم تنظيم القاعد أسامة بن لادن، وكيف سقط في أيدي القوات الأمريكية، وكيف أن حبل غسيل قاد القوات الأمريكية إلى مخبأة وقتله في عام 2011، ويتزامن نزول هذا الكتاب مع اقتراب ذكرى الحادي عشر من سبتمبر.

الكشف عن سر حبل الغسيل الذي قاد القوات الأمريكية لمكان أسامة بن لادن

الكشف عن سر حبل الغسيل الذي قاد القوات الأمريكية لمكان أسامة بن لادن

بالفيديو.. الكشف عن سر حبل الغسيل الذي قاد القوات الأمريكية لمكان أسامة بن لادن ومجفف ملابس كان سينجيه 1 4/8/2021 - 8:21 م

وبحسب الكتاب والتي نشرت صحيفة نيويورك بوست مقتطفات منه، أن أسامة بن عقب أحداث سبتمبر 2001، اختبأ في جبال باكستان وأفغانستان، وبعد مرور ثلاث سنوات تقريباً على الحادث ظن بن لادن أن مراقبة أمريكا له بدأت تخف، وذلك بعد دخولها واحتلالها للعراق، وهنا طلب من الحارس الشخصي له بناء منزل وحصن في أبوت آباد، ويكون المنزل واسعاً ليسع أولاد الثمانية وزوجاته الثلاثة وأحفاده الأربعة، وكان بينهم أطفال من 3 إلى 4 سنوات.

بالفيديو.. الكشف عن سر حبل الغسيل الذي قاد القوات الأمريكية لمكان أسامة بن لادن ومجفف ملابس كان سينجيه 2 4/8/2021 - 8:21 م

وبالفعل تم تصميم المنزل المطلوب وفي عام 2005 تم الإنتقال إليه، وسكن معه الحارس الشخصي له في هذا المنزل هو وأسرته لكي يظهر للقوات الباكستانية أنه هو الذي يسكن فيه وليس بن لادن، وفي أوقات نادرة كانت أسرة بن لادن تغادر المنزل، كما أن زوجة بن لادن الصغرى خرجت مرتين من أجل “الولادة” وكانت تظهر بإسم مستعار.

وفي عام 2010 بدأت شكوك القوات الأمريكية تتجة إلى وجود أسامة بن لادن داخل هذا المنزل، نظراً لأسواره العالية، وقلة النوافذ فيه بالرغم من فخامة المبنى، كما أن نفيات المنزل لم يكونوا يلقوها في النفايات، بل كان يتم حرقها داخل المنزل.

دور حبل الغسيل الذي أكد للقوات الأمريكية مكان أسامة بن لادن

بالفيديو.. الكشف عن سر حبل الغسيل الذي قاد القوات الأمريكية لمكان أسامة بن لادن ومجفف ملابس كان سينجيه 3 4/8/2021 - 8:21 م

ولكن الذي أكد للسي آي أيه أن بن لادن يسكن في ذلك المنزل بباكستان هو حبل الغسيل الموجود بالمنزل، حيث لوحظ أن الملابس الموجودة على حبل الغسيل تخص رجلاً كبيراً وعدداً من النساء وحوالي 9 أطفال، وهي ملابس أكبر من ملابس أسرة الحارس الشخصي لبن لادن والذي كان يتظاهر أنه هو من يسكن هذا المنزل، بل إن كميات الملابس هذه متناسبة تماماً مع عدد أفراد أسرة الشيخ أسامة بن لادن.

اقرأ أيضاً:

وبالفعل تم عرض هذا الأمر على رئيس الولايان المتحدة الأمريكية باراك أوباما واقتنع بهذا الأمر، وتم تنفيذ عملية مقتل أسامة بن لادن في 1 مايو عام 2011، وتقول الصحيفة التي نشرت تلك التفاصيل أن بن لادن لو منح زوجاته مجفف ملاببس ربما اختلف مصيره وربما كان الآن على قيد الحياه.




اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني، وهو غير مطلوب للتعليق لكن يوفر لك وسيلة للتنبيه في حال قيام شخص بالرد على تعليقك.